spot_img
spot_imgspot_img

إصدارات المجلة

العدد 49

آخر المقالات

شوقي مسلماني ـ دراسة نقدية حول كتاب “غرب آسيا ما بعد واشنطن “للدكتور الأسترالي تيم آندرسون

مجلة عرب أسترالياـ بقلم الشاعر شوقي مسلماني منطقة الشرق الأوسط،...

هاني الترك OAMـ حكومة العمال والعرب

مجلة عرب أسترالياــ بقلم هاني الترك OAM هذه وقفة نحلل...

أستراليا: هستيريا حزب العمال  وانتهازية الاحرار

  بقلم. الكاتب السياسي عباس علي مراد لم تكون السينتورة...

د. زياد علوش ـ “لبنان والسعودية” شروط العلاقة ومعايير الشراكة

مجلة عرب أسترالياـ بقلم د. زياد علوش شرح المصطلح جزء...

مذكرات سمير غانم و عبدالوهاب  .. 

مجلة عرب استراليا سدني – مذكرات سمير غانم و عبدالوهاب  ..
حكى الصحفي الكبير الراحل محمود عوض حكاية الموسيقار العظيم محمد عبدالوهاب مع سمير غانم ، فقد اتصل عبد الوهاب ذات ليلة بمحمود عوض و هو يضحك على غير عادته، فسأله محمود عوض مندهشا
“أول مرة اسمعك تضحك فى التليفون”،
فقال له عبد الوهاب “افتح التليفزيون واتفرج بنفسك ، فيه ولد كوميديان اسمه سمير مش عارف إيه كده بس مصيبة سودة “، فقال له محمود عوض “انت ماتعرفش سمير غانم  ؟”  فرد عبد الوهاب: ” والله يا محمود مش لاقي وقت بس الولد ده عجيب ، لأنه بيضحك بطريقة جديدة “، قال محمود عوض لعبد الوهاب و قد اشتد انتباهه لكلام موسيقار الأجيال:” طريقة جديدة إزاى يا أستاذنا”؟
رد عبد الوهاب:” يعنى مش بيلاعب شلاضيمة زى إسماعيل ياسين، و لا تخين و قصير و أحول زى القصري ، بالعكس ده شاب وسيم جدا وكان ممكن يمثل تراجيدى ، بس ده كوميديان غير عادى”
فقال له محمود عوض بقولك إيه يا أستاذ ما تطلبه فى التليفون وتقوله الكلمتين دول بنفسك أنا سامعك بتضحك من قلبك وده شىء نادر جدا ، قال عبد الوهاب لمحمود عوض هو أنا اعرفه عشان أكلمه ، وبعدين هاكلمه أقوله إيه؟قال محمود عوض : خد بس .. خد نمرة تليفون سمير غانم وقوله الكلمتين دول هتخلى روحه فى السما .
بعد ساعة طلب محمود عوض سمير غانم و لم يخبره بمكالمة الموسيقار محمد عبد الوهاب ، “إزيك يا سمير عامل إيه”، رد سمير عايز أغير نمرة التليفون ده يا محمود يا ريت تساعدني ، فاندهش محمود عوض وسأله أساعدك طبعا بس ليه عايز تغير النمرة ، قال سمير: التليفون مابيبطلش رن .. تصدق من شوية واحد قليل الأدب بيقلد صوت الأستاذ عبد الوهاب موسيقار الأجيال و بيقولي أنت هايل ياسمير ، قلت له اقفل السكة يا حمار و خلى عندك ذوق .. بقا بذمتك موسيقار الأجيال هيطلبني أنا فى التليفون
 مات محمود عوض من الضحك.. و أكمل سمير .. قال موسيقار الأجيال هايكلم سمير غانم  إيه السخافة بتاعت الناس دي !
فى اليوم التالى اصطحب محمود عوض سمير غانم إلى بيت عبد الوهاب ، دخلا إلى الصالون لانتظار الأستاذ و سمير غانم لا يعرف أنه داخل منزل محمد عبد الوهاب، ثم فجأة دخل موسيقار الأجيال ، فصعق سمير غانم من هول المفاجأة ، و قال بتلقائية و دون أي تفكير :
”  يخرب بيتك .. أوعى تكون أنت اللي كلمتني امبارح ؟!
المصدر الاستاذه نهى فرنسيس -كروب خير جليس

ذات صلة

spot_img