spot_img
spot_imgspot_img
spot_imgspot_img

إصدارات المجلة

العدد 47

آخر المقالات

ريما الكلزلي- قراءة في فكر الباحث ماجد الغرباوي

مجلة عرب أستراليا- بقلم الكاتبة ريما الكلزلي تجلّيات التنوّع...

أ.د.عماد شبلاق ـ الشعب يريد تعديل النظام!

مجلة عرب أستراليا- بقلم أ.د.عماد وليد شبلاق-رئيس الجمعية الأمريكية...

كارين عبد النور- الحسم لـ”الدونكيشوتية” والفرز السياسي في “مهندسي بيروت”

مجلة عرب أستراليا- بقلم الكاتبة كارين عبد النور «ما رأيناه...

أستراليا بلد التكامل الاجتماعي رغم تهديدات التطرف والإرهاب

أستراليا بلد التكامل الاجتماعي رغم تهديدات التطرف والإرهاب بقلم صاحبة...

أ.د.عماد شبلاق- إجراءات التجنيس والتوظيف والتسكين … طلبات أصبحت مرهقة لكثير من المهاجرين!

مجلة عرب أستراليا- بقلم أ.د.عماد وليد شبلاق- رئيس الجمعية...

مدينة بيت لحم تحتفل بعيد الميلاد وسط الالاف المسيحيين

مجلة عرب أستراليا ـ سيدني ـ دوتش فيللة ـ  مدينة بيت لحم تحتفل بعيد الميلاد

 الإحتفالات بعيد الميلاد، فيما يعتزم آلاف المسيحيين من جميع أنحاء العالم التوجه للمدينة لحضور القداس. وتستقبل مدينة بيت لحم مهد المسيح اليوم آلاف المسيحيين وذلك باطلاق الاحتفالات في الشوارع  الخاصة بعيد الميلاد. وتستعد المدينة الفلسطينية في الضفة الغربية منذ أسابيع لاستقبال مسيحيين من جميع أنحاء العالم، سينضمون إلى العديد من الفلسطينيين المسيحيين في المدينة.

وابتداءً من الإثنين اكتظت الساحة الواقعة مقابل كنيسة المهد بحشد كبير يضم العديد من الأطفال الذين ارتدوا لباس بابا نويل وقرعوا الأجراس خلال عرض اتخذ من عيد الميلاد شعاراً له في مدرسة الفرير الموجودة في السوق المركزية للمدينة.
وامتلأت الشوارع الضيقة بزينات العطلات ومجسمات خشبية تصور ميلاد المسيح، بينما كان سياح يقومون بالتقط الصور أمام شجرة لعيد الميلاد يبلغ ارتفاعها 15 متراً.

وقد وصل المطران بييرباتيستا بيتسابالا المدبر الرسولي بطريركية القدس   إلى بيت لحم لترؤس القداس في كنيسة القديسة كاترينا المحاذية لكنيسة المهد. وعمت بهجة عيد الميلاد ساحة المزود في مدينة بيت لحم في الوقت الذي تدفق فيه الزوار والمصلون على المدينة المقدسة لدى المسيحيين باعتبارها مسقط رأس المسيح وبينما اتخذ السكان الاستعدادات النهائية لاحتفالات هذا العام.

وأبرز المعالم في بيت لحم كنيسة المهد التي ترجع إلى القرن الرابع الميلادي والتي بنيت على كهف ورد في التراث أن المسيح ولد فيه، وكذلك شجرة عيد الميلاد في ساحة المزود. ومساء اليوم ، عشية عيد الميلاد، تقدم المطران بيير باتيستا بيتسابالا القائم بأعمال بطريرك اللاتين في القدس موكبا من المدينة إلى بيت لحم القريبة. وفي وقت لاحق يقام القداس الليلي في كنيسة المهد حيث يحتشد المحتفلون في مدخلها المقام من الحجر الرملي.
ويستمر موسم عيد الميلاد في بيت لحم حتى احتفال الأرثوذكس الشرقيين بعيد الميلاد في السابع من يناير كانون الثاني واحتفال الأرمن بالعيد يوم 18 كانون الثاني.

ويوفر موسم عيد الميلاد قدراً من البهجة للمواطنين وزوار بيت لحم، حيث تشهد المدينة ازدهاراً سياحياً منذ عقدين وذلك مع تدفق السائحين الأجانب بأعداد كبيرة في ظل هدوء نسبي في التوتّر بين إسرائيل والفلسطينيين.

رابط مختصر .. https://arabsaustralia.com/?p=6570

ذات صلة

spot_img