spot_img
spot_imgspot_img
spot_imgspot_img

إصدارات المجلة

العدد 47

آخر المقالات

هاني الترك OAM- نعم كان قبلها وإعتذرت له

مجلة عرب أستراليا- بقلم هاني الترك OAM دخلت المواطنة أولغا...

ريما الكلزلي- قراءة في فكر الباحث ماجد الغرباوي

مجلة عرب أستراليا- بقلم الكاتبة ريما الكلزلي تجلّيات التنوّع...

أ.د.عماد شبلاق ـ الشعب يريد تعديل النظام!

مجلة عرب أستراليا- بقلم أ.د.عماد وليد شبلاق-رئيس الجمعية الأمريكية...

كارين عبد النور- الحسم لـ”الدونكيشوتية” والفرز السياسي في “مهندسي بيروت”

مجلة عرب أستراليا- بقلم الكاتبة كارين عبد النور «ما رأيناه...

هاني التركOAM- البحث عن الجذور

مجلة عرب أستراليا-بقلم هاني الترك OAM

إن الانسان هو الكائن الوحيد الذي لديه تاريخ.. لأن له ذاكرة ووعي وحضارة وصاحب تاريخ.. فالمعرفة أساس الوعي.. ومعرفة عائلة شخص وعن أصله مهم جداً.. حتى يعرف الشخص جذوره.

وبعض المهتمين عن جذورهم يذهبون إلى بريطانيا.. قبل إستيطان أستراليا.. لمعرفة جذورهم.

وقد اعجبتني قصة ماريتا وورنر التي جد جدها غاي ويليام وورنر.. الذي لقي حتفه في السفينة إس إس نيميسيس SS Nemesis وغرقت السفينة عام 1904.

تابعت ماريتا البحث.. حتى عرفت أن حطام السفينة قد كُشف عنه على مياه ميناء كيمبلا في وولونغونغ في التسعينات من القرن الماضي.

واحتفالاً بإكتشاف حطام السفينة التي غرقت منذ 120 عاماً تجمع أحفاد الأشخاص الذين كان مع جد جدها على متن السفينة.. وذلك في مشاركة قصص عائلاتهم.

دعت وزيرة  التراث بيني شارب أفراد عائلات 32 شخصاً الذين كانوا على متن السفينة ولقوا حتفهم.. دعت أفراد العائلات الى الاجتماع مع بعضهم للمشاركة في قصصهم.

وكانت السفينة إس إس نيميسيس قد أبحرت عام 1904 من سيدني محملة بالفحم ومتجهة الى ملبورن.. حين هبت عاصفة رعدية أغرقتها.

ومعرفة الجذور هو هام لذلك قمت أنا بكتابة تاريخ أول الأشخاص وعائلاتهم من الجالية العربية الذين هاجروا إلى أستراليا.. وماذا عملوا وكيف عانوا في الغربة.. وظروف حياتهم.. ربما أراد شخص من الجالية العربية في المستقبل أن يعرف جذوره.. يمكنه أن يستفيد من بحثي الميداني والنظري.

رابط النشر- https://arabsaustralia.com/?p=36212

ذات صلة

spot_img