هاني الترك OAM- أستراليا وإستعمار القمر

مجلة عرب أستراليا سيدني- أستراليا وإستعمار القمر

الكاتب هاني الترك OAM
الكاتب هاني الترك OAM

بقلم الكاتب هاني الترك OAM

تلعب استراليا دوراً رئيسياً في العودة إلى الهبوط على القمر تمهيداً لإستعمار البشر للقمر.

وذلك ضمن البرنامج الدولي أرتميس Artemis .. بغرض إنشاء مستعمرة بشرية على سطح القمر.. وتحويلها إلى محطة عبور للبعثات البشرية إلى الفضاء الشاسع.. وخصوصاً إلى كوكب المريخ.

فبعد مرور نصف قرن على هبوط أبوللو على القمر فإن أرتميس – وتعني إله القمر في الأساطير اليونانية القديمة – من المتوقع أن ينتقل رواد الفضاء من على الصاروخ أرتميس عام 2025 إلى محطة الفضاء الدولية.. ويهبط منها الرواد مع المعدات منها إلى سطح القمر.

ومن بين رواد الفضاء الاسترالية Meganne Christian ميغن كريستيان.

وتقول باميلا ميلروي Pamela Melroy نائبة مدير الناسا الفضائية المسؤولة عن البرنامج مع دول أخرى تشترك في محطة الفضاء الدولية.. أن استراليا هي مفتاح رئيسي في برنامج الهبوط وإستعمار البشر للقمر.

فإن استراليا أسست وكالة الفضاء الاسترالية في عهد رئيس الوزراء الأسبق مالكولم ترنبل.. مما أدى إلى عودة علماء الفضاء الاستراليين للعمل في استراليا بعد أن ذهبوا غالى الخارج.

ومن المتوقع أن يتزامن هبوط الرواد على القمر عام 2025 بعقد المؤتمر الدولي الفضائي رقم 76 في سيدني.

وفي شهر سبتمبر ايلول الماضي كانت تتنافس الدول على عقد أكبر مؤتمر فضاء دولي.. ومن بينها المملكة العربية السعودية التي عرضت مبالغ ضخمة لعقده في أراضيها.. إلا أن استراليا فازت بحق إستضافة المؤتمر وعُقد بنجاح في سيدني.

وكانت ميلروي قد عملت في استراليا من قبل في أدلايد عاصمة جنوب استراليا.. وسوف تعود وتؤكد دور استراليا الرئيسي بالهبوط على القمر.. نسبة إلى موقع استراليا الجغرافي.. وذلك مثلما حدث في الهبوط الأول على القمر منذ 50 عاماً.. وسوف تتلقى استراليا المعلومات والاتصالات من البعثة الفضائية عام 2025 وترسلها الى ناسا والعالم.

وسوف تقوم ميلروي بزيارة استراليا قريباً وتتحدث مع سفيرة الولايات المتحدة لدى كانبرا كارولين كينيدي إبنة الرئيس الأميركي الراحل جون كينيدي.

وسوف تقوم بزيارة وتفقد الراديو التلسكوبي المتقدم لمؤسسة البحث العلمي الحكومية الاسترالية CSIRO المسمى بـDISH والذي يقع في منطقة باركس في نيو ساوث ويلز.

وعالم الفضاء الاسترالي Dean Mosseveld دين موسفلد هو الذي صمم الباص الفضائي الذي ينقل رواد الفضاء من الصاروخ أرتميس الى محطة الفضاء الدولية.

فإن استراليا تلعب دوراً رئيسياً بالهبوط على القمر عام 2025 وإستعمار القمر ليعيش عليه العلماء لغرض إجراء التجارب وإستكشاف الفضاء.. حتى يتم إستعمار القمر مع نهاية العقد الحالي.

نشر في جريدة التلغراف الأسترالية

رابط مختصر- https://arabsaustralia.com/?p=26496