spot_img
spot_imgspot_img

إصدارات المجلة

العدد 48

آخر المقالات

منير الحردول- الفيروسات الغامضة وبداية العد العكسي لبداية خلخلة حياة الإنسان

مجلة عرب أستراليا- بقلم الكاتب منير الحردول لا يمكن...

د. زياد علوش ــ لبنان بين الرئاستين الأمريكية والإيرانية

مجلة عرب أستراليا- بقلم د. زياد علوش وقد تجاوز اللبنانيون...

أ.د.عماد شبلاق ـ يوميات “سنترلنكاوي” في سدني! 

مجلة عرب أستراليا- بقلم أ.د.عماد وليد شبلاق- رئيس الجمعية الأمريكية...

أ. د. عماد شبلاق ـ الهندسة الحياتية ومعادلة اللاتوازن الحتمية للقضاء على حياتك!

مجلة عرب أستراليا- بقلم أ.د.عماد وليد شبلاق- رئيس الجمعية...

نادين نجيم :المشاكل التي أواجهها تسببت لي في متاعب صحية كثيرة

تحدثت الفنانة نادين نجيم، عن المشاكل التي تواجهها في حياتها، وتحديدًا خلال السنوات الخمس الأخيرة، منذ طلاقها عن والد أبنائها، ومحاولة استغلال البعض لتلك الأزمات، للإيقاع بها وتشويه صورتها، حسب قولها: “هناك طاقة سلبية من حولي في كل مكان، وأحيانًا البعض يحاول إزعاجي ويظلمني، ورغم شعوري بالرغبة في الهروب إلى مكان به هدوء وسلام، إلا أنني أيقنت أنّ هذه حياتي وعليّ المواجهة”.

أعلم جيدًا أنّ نجاحي وشكلي يُزعج البعض

وقالت نادين نجيم، خلال حوارها مع الإعلامي محمد قيس، في برنامج “عندي سؤال”، عبر قناة “المشهد”: إنها تُدرك جيدًا بأنّ حجم الشهرة والنجومية التي بلغتها، قد تجلب لها الحسد أحيانًا، وإنّ لم تُسيطر عليها سيتحول إلى شر، متابعة: “أعلم جيدًا أنّ نجاحي وشكلي يُزعج البعض، وبمجرد رؤيتي يكتشفون نقصهم، وكأني أذكرهم بفشلهم وبشاعتهم والأشياء التي لا يملكونها، ويرغبون في إطلاق عُقدهم عليّ، لكن عمومًا أنا تقبلت الأمر واستوعبت، رغم الأضرار التي وقعت على نفسيتي، والمشاعر السلبية التي أواجهها، حتى وأنا بعيدة عن الأضواء والساحة لفترات”.

المشاكل تسببت لي في متاعب صحية كثيرة

وأكدت نادين وهي تبكي، أنّ “المشاكل التي أواجهها منذ 5 أعوام تقريبًا، تسببت لي في متاعب صحية كثيرة، ومشاكل في الهرمونات، وفقداني وزني حوالي 12 كيلو جرامًا، وكذلك أثرت على شكلي، ورغم أنني لم أصرح بذلك من قبل، خصوصًا وأنّ الجمهور اعتاد منّي على الشخصية الإيجابية والقوية، فلا أريد كسب تعاطف البعض، أو إلهاء الناس عن أعمالي الفنية”، مُشيرة إلى أنها لازالت تُعاني من أثار معركة الأمومة رغم حصولها على حكم قضائي بحضانة الأبناء.

وتابعت نادين نجيم، “أقرب الناس خانوني وخذلوني، والطرف الآخر يرغب في الفوز بالقضية، سواء بإطلاق أخبار كاذبة أو بلبلة، حتى وصل الأمر إلى وجود أشخاص تراقبني ورصد تحركاتي، وقد تم دفع مبالغ طائلة لتشويه سُمعتي عبر منصات التواصل الاجتماعي، ولدىّ الأدلة التي تُثبت ذلك وقدّمتها للمحامي بالفعل، فهناك قلة تهذيب كثيرة، خذوا شهرتي وشغلي وكل شيء، لكن لا تقتربوا من أولادي، خصوصًا وأنّ هناك البعض يرغب في رؤيتي وأنا أسقط وأفشل”.
وأضافت “لم أكن أتوقع أنّ أخوض تلك الحرب لمجرد طلاقي، وأنّ تستمر القضية تُسيطر على السوشيال ميديا، لأكثر من عامين، فهناك فنانات تم طلاقهن وأخبارهن لم تمتد لأكثر من شهر، فلماذا أنا أعيش كل ذلك؟، أعاني من تحليلات كاذبة، وصلت إلى سُمعتي وشرفي وأولادي”.

رابط  النشر –https://arabsaustralia.com/?p=36694

ذات صلة

spot_img