عقاقير طبية تشفي الأمراض وتعيد الشباب . بقلم هاني الترك

كتب : هاني الترك ـ صحيفة التلغراف العربية

طور العلماء الاستراليون عقاقير طبية تخصب المراة العاقر التي تبلغ من العمر ستين عاما وتجعل الكسيح يسير وترجع العمر من سبعين عاما الى خمسين عاما وتعيد توليد الخلايا الميتة وإعادة عمل الكلى والكبد واجهزة الجسم الاخرى المعطلة.

وقال العالم ديفيد سينكلير المشرف على فريق الباحثين في جامعة نيو ساوث ويلز ان العقاقير الجديدة قد تمد في عمر الشخص الى مئة وخمسين عاما وتمت تجربتها على الحيوان ونجحت وسوف يتم تجربتها على الانسان عام ٢٠٢٠ وتطرح في الاسواق خلال خمس سنوات وبثمن يعادل سعر فنجان قهوة .

وقد جربت العقاقير على زوجة شقيق العالم سينكلير التي تبلغ الخمسين من العمر وحملت.  وتناول العالم سينكلير العقاقير الطبية وأرجعته الى عمر الشباب ٣٣ عاما مع ان عمره البيولوجي ٥٧ عاما.  وتناول والد سينكلير البالغ من العمر ٧٩ عاما العقاقير المتطورة منذ ١٨ شهرا وعادت اليه الشباب والحيوية وأصبح يمارس الألعاب الرياضية كشاب عمره عشرين عاما. (

مساحة إعلانية مدفوعة

 oula.bayad@gmail.com لغرض الإعلان يمنكم التواصل معنا عبر البريد الإلكتروني