صدور كتاب للدكتور وليد عربيد -مسأله كشمير في ابعادها الدوليه والجيوستراتيجيه

مجله عرب استراليا  -سدني- وطنية – أصدر رئيس المرصد اللبناني للعلاقات الدولية والاستراتيجية الدكتور وليد عربيد كتابه الجديد “كشمير”،المسألة في ابعادها الدولية والجيوسياسية “، عن دار المهى – بيروت.

ويستعرض الكتاب في 194 صفحة جذور مسألة كشمير التاريخية ومعركة استقلال شبه القارة الهندية،ايام محمد علي جناج والماهاتما غاندي ونهرو ومواقفهم ازاء مسار الاستقلال عن بريطانيا.

كما يشرح الابعاد الدولية للمسألة منذ بدايتها وصولا الى تنفيذ تقرير المصير،عارضا المواقف الرسمية للدول المعنية باكستان والهند والصين وغيرها، ومركزا على سلوك الهند وانتهاكات جنودها لحقوق الانسان في كشمير المحتلة.

ويعرض الدكتور عربيد في كتابه الاسباب الاقليمية للنزاع حول كشمير في اطار صراع أشمل تطمح فيه الهند الى بسط نفوذها على المنطقة، ما أدى الى ثلاثة حروب بين الدولتين النوويتين الهند وباكستان ، اثنان منهما بسبب كشمير، وذلك في منطقة تضم تكتلا بشريا هائلا يتجاوز خمس سكان العالم.

ويجيب الكتاب على العديد من الاسئلة وأهمها لماذا فشلت الجهود الدبلوماسية الدولية والاقليمية في احتواء هذه الازمة، وما هو مستقبل هذا النزاع ، خصوصا ان وضع كشمير لا يزال يحتفظ بامكانية الانفجار الكارثي ، في ظل استمرار فشل الامم المتحدة وأصدقاء البلدين في التوصل الى حل. 

ويخلص الكاتب الى “أن حل مسألة كشمير بسيط اذا اعترفت الهند بقرارات الامم المتحدة التي ضمنت حق تقرير المصير لشعب جامبو وكشمير، ولكن تعنت نيودلهي وطموحها الدائم للهيمنة على المنطقة هو الذي يعرقل الحل السلمي ويبقي حالة التوتر والنزاع بين البلدين الجارين”. 

رابط مختصر.. https://arabsaustralia.com/?p=4661

الدكتور وليد عربيد

 غلاف كتاب مسأله كشمير في ابعادها الدوليه

مساحة إعلانية مدفوعة

 oula.bayad@gmail.com لغرض الإعلان يمنكم التواصل معنا عبر البريد الإلكتروني