spot_img
spot_imgspot_img

إصدارات المجلة

العدد 48

آخر المقالات

أ. د. عماد شبلاق ـ الهندسة الحياتية ومعادلة اللاتوازن الحتمية للقضاء على حياتك!

مجلة عرب أستراليا- بقلم أ.د.عماد وليد شبلاق- رئيس الجمعية...

روني عبد النور ـ توائمنا الرقميّة تهبّ لنجدتنا صحّياً

مجلة عرب أستراليا "الضغوط على موارد الصحة تتزايد عالمياً... الإنسان...

د. زياد علوش ـ”سيغموند فرود” أمريكا دولة همجية

مجلة عرب أستراليا- د. زياد علوش يقول مؤسس التحليل النفسي...

الحكومة العمالية تحقق فائض في الميزانية

مجلة عرب أستراليا الحكومة العمالية تحقق فائض في الميزانية لثاني...

الحكومة العمالية تحقق فائض في الميزانية لثاني مرة على التوالي

الحكومة العمالية تحقق فائض في الميزانية لثاني مرة على...

شوقي مسلماني – (قلبي)

مجلة عرب أستراليا سدني –  (قلبي) بقلم الكاتب   شوقي مسلماني

(قلبي)

دمعةُ شوشو

ابتسامة فريد شوقي

السندريللا سعاد حسني

حاجب يوسف بك وهبي ـ

حاجبُ الصقر

“همبكا” توفيق الدقن

فخامة محمود المليجي

يوسف شاهين عصفورُ الدوري

الرحابنة، كلُّ الرحابنة

وخصوصاً إبنهم زياد

نوارسُ سيّد درويش والشيخ إمام

كرزُ لويزا رومانوس طوق

وكلُّ فتاة إسمها لويزا

محمّد طه حبيبُ الفقراء

مهدي زعرور حبيبُ المهجَّرين

تلفزيون لبنان القديم

أبو ملحم، أمّ ملحم، قهوةُ أمّ ملحم

أبو سليم، فِرقة “أبو سليم”

جورجينا رزق ملكةُ جمالِ العالم

جوقاتُ الزجل وسنديانُ منابرِها العالي

مواطناتي الأوستراليّات النمِرات:

نيكول كيدمان، آل ماكفرسون، كايلي مينوغ

بيتر كاميرون زنبقةُ حساءِ الحياةِ الأوّل

مورين تان وغوايتُها بالقمح المشوي

شفيق عطايا وكأسُه التي لا تنضب

الشيوعي الأخير سعدي يوسف

الفتى بالأحمر فوّاز طرابلسي

اسكندر حبش شاعراً عن رجُلٍ مِنْ معدن

جاد الحاج متحصّناً بجاد الحاج

وديع سعادة مضاءً بالنيون

أنسي الحاج غاضباً مِنْ أجل ذهب الكلمة

خليل حاوي محتجّاً على الموت بالموت

شوق وتوق غسّان كنفاني، إميل حبيبي

لينين الرملي، سعدالله ونّوس

تفّاح ليليت جمانة حدّاد

سميّي شوقي بزيع

أسماك جرمانوس جرمانوس الكهربائيّة

أسئلة جوزف حرب عن الطيور المهاجرة

أملُ أمل دُنقل

عبرات مصطفى لطفي المنفلوطي الفضيّة

الأمير حسن أبو هادي الهلالي

الأميرة شمّا مسلماني

منقارُ ابن الرومي

القبطان ليلى خالد

عِزّةُ وكرامةُ وشهامة

أنطون سعادة وكمال جنبلاط

المهاتما غاندي كاسراً ناباً

ومزحلقَاً تاجاً بحليبِ عنزة

نجيب محفوظ صانعاً إطاراً لمصر

عيون تبحثُ عن ضوء

تائهون في الضباب

الألوان، كلُّ الألوان

الأحلام، كلُّ الأحلام

وأحلامُ الأحلام

قلبي

جبالٌ رمّدها الشوق

ساحاتٌ

رجعتْ إلى الغابة

وعيونُ ماءٍ

جفّتْ.

shawkimoselmani1957@gmail.com

رابط مختصر- https://arabsaustralia.com/?p=17738

ذات صلة

spot_img