spot_img
spot_imgspot_img

إصدارات المجلة

العدد 48

آخر المقالات

منير الحردول- الفيروسات الغامضة وبداية العد العكسي لبداية خلخلة حياة الإنسان

مجلة عرب أستراليا- بقلم الكاتب منير الحردول لا يمكن...

د. زياد علوش ــ لبنان بين الرئاستين الأمريكية والإيرانية

مجلة عرب أستراليا- بقلم د. زياد علوش وقد تجاوز اللبنانيون...

أ.د.عماد شبلاق ـ يوميات “سنترلنكاوي” في سدني! 

مجلة عرب أستراليا- بقلم أ.د.عماد وليد شبلاق- رئيس الجمعية الأمريكية...

أ. د. عماد شبلاق ـ الهندسة الحياتية ومعادلة اللاتوازن الحتمية للقضاء على حياتك!

مجلة عرب أستراليا- بقلم أ.د.عماد وليد شبلاق- رئيس الجمعية...

شراكة استراتيجية شاملة..هذا ما يسعى لتحقيقه وزير الخارجية الصيني خلال جولته إلى نيوزيلندا وأستراليا

مجلة عرب أستراليا- شراكة استراتيجية شاملة..هذا ما يسعى لتحقيقه وزير الخارجية الصيني خلال جولته إلى نيوزيلندا وأستراليا

التقى وزير الخارجية الصيني وانغ يي مع نظيره النيوزيلندي يوم الاثنين، قبل أن يتوجه يوم الأربعاء للقاء نظيره الأسترالي في جولة دبلوماسية يجريها لإعادة البحث في العديد من الملفات المشتركة.

واستقبل نائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية ونستون بيترز وانغ في العاصمة النيوزيلندية ولنجتون، يوم الإثنين.

وقال بيترز في تعليقاته الافتتاحية لاجتماعهما الرسمي في مقر البرلمان النيوزيلندي: “لقد حدثت بعض التطورات المهمة منذ التقينا آخر مرة، ليس أقلها الوباء العالمي الذي أثر على بلدينا. اليوم يشكل فرصة ثمينة للتفكير في التحديات والفرص التي أمامنا الآن”.

وتربط نيوزيلندا علاقات اقتصادية قوية مع الصين في السنوات الأخيرة، حيث كانت أول دولة متقدمة توقع اتفاقية تجارة حرة ثنائية مع بكين في عام 2008.

وأثناء وجود وزير الخارجية الصيني في ولنجتون، سيعقد وانغ أيضًا اجتماعات قصيرة مع كل من رئيس الوزراء كريستوفر لوكسون ووزير التجارة تود ماكلاي.

وقال المتحدث باسم باسم وزير الخارجية الصينية وانغ ون بين أن الصين “تتطلع إلى العمل مع البلدين لتحقيق المصالح المشتركة، وتعزيز التواصل الاستراتيجي، وتعميق الثقة المتبادلة، وتعزيز التبادلات والتعاون، وتعزيز النمو المستدام بين الصين ونيوزيلندا”. وأضاف: “إن أستراليا لديها أيضاً شراكات استراتيجية شاملة وتساهم في السلام والاستقرار والازدهار العالمي”.

وسيصل وانغ إلى كانبيرا، يوم الأربعاء، للقاء نظيره بيني وونغ، ومن المتوقع أن يركز الحوار بينهما على قضية الكاتب الأسترالي المحتجز يانغ هنغ جون.

وستكون هذه هي المرة الأولى التي يلتقي فيها وزيرا الخارجية وجهاً لوجه منذ إدانة يانغ بالتجسس بعد محاكمة مغلقة، والحكم عليه بالإعدام مع وقف التنفيذ لمدة عامين في فبراير/شباط.

وسيشمل جدول الأعمال مناقشة التعريفات التجارية المتبقية التي فرضتها الصين في عام 2020 والتي تم اعتبارها على نطاق واسع بمثابة عقاب للحكومة الأسترالية السابقة التي أقرت قوانين تحظر التدخل الأجنبي السري في السياسة الداخلية، من خلال حظر الاتصالات السلكية واللاسلكية المملوكة للصين.

المصدر: euronews

رابط النشر- https://arabsaustralia.com/?p=36165

ذات صلة

spot_img