شاب أسترالي من أصل عراقي يتسلم جائزة تقديرا لخدماته لدعم اللاجئين في ولاية فيكتوريا

مجلة عرب أستراليا سيدني– شاب أسترالي من أصل عراقي يتسلم جائزة تقديرا لخدماته لدعم اللاجئين في ولاية فيكتوريا

سرمد الأسدي شاب أسترالي من أصل عراقي عمل جاهدا لمساعدة غيره من اللاجئين فاستحق تكريم حكومة ولاية فيكتوريا في الأسبوع الخاص باللاجئين.

سرمد الأسدي شاب أسترالي من أصل عراقي، عمل جاهدا لدعم المجتمع والمهاجرين واللاجئين في منطقة شبرتون في ريف ولاية فيكتوريا. استخدم سرمد مهاراته القيادية لحل المشاكل من أجل تحسين حياة أبناء مجتمعه.

عمله هذا لم يذهب سدىً، فبالإضافة إلى الأثر الإيجابي الذي تركه في حياة ونفوس من عمل معهم، فقد كرمته مفوضية التعددية الثقافية في فيكتوريا بمناسبة الأسبوع الخاص باللاجئين.

ويقول سرمد في لقاء مع SBS Arabic24 إنه يؤمن بالعمل المجتمعي في سبيل تحسين نوعية الحياة لغيره من اللاجئين.

وأشار سرمد إلى مشاركته في مبادرات ونشاطات خلال جائحة فيروس كورونا مثل توزيع الحاجات الضرورية لمئات العائلات التي فرض عليها العزل خلال الاغلاقات المتكررة.

كما وعمل سرمد مع مؤسسات مثل الصليب الأحمر وغيرها من أجل نشر الوعي حول مناهضة العنصرية وتأهيل طلاب المدارس الابتدائية لمواجهة أي نوع من أنواع التصرفات العنصرية.

ويضيف سرمد قائلا إن الفضل في عمله يعود لتشجيع أهله الذين جازفوا بحياتهم وعانوا في فترة الاستقرار الأولى في أستراليا من أجل تأمين حياة أفضل له ولأشقائه.

المصدر: أس بي أس عربي 24

رابط مختصر.. https://arabsaustralia.com/?p=24024