spot_img
spot_imgspot_img

إصدارات المجلة

العدد 50

آخر المقالات

كارين عبد النور ـ زفاف في موقع أثري لبناني… إبحثوا عن المحسوبيات!

مجلة عرب أستراليا- بقلم الكاتبة كارين عبد النور لسنا بإزاء...

شوكت مسلماني: قرار الكنيست برفض الدولة الفلسطينية صفعة على وجه المجتمع الدولي

مجلة عرب أستراليا- شوكت مسلماني: قرار الكنيست برفض الدولة...

أبوغزاله يشارك رؤى بروس ستوكس حول الانتخابات الأمريكية المقبلة لعام 2024

مجلة عرب أسترالياـ أبوغزاله يشارك رؤى بروس ستوكس حول الانتخابات...

هاني الترك OAMـ الهجوم على الحرية

مجلة عرب أسترالياـ بقلم الكاتب هاني الترك OAM إثر محاولة...

روني عبد النور ـ البكتيريا الخاملة… معنا أم علينا؟

مجلة عرب أسترالياـ بقلم الكاتب روني عبد النور يُقال إن...

سمير قاسم -الفنان باسم العلي… أحب التراث العراقي والطرب العربي الأصيل….

مجلة عرب أستراليا سيدني

الفنان باسم العلي… أحب التراث العراقي والطرب العربي الأصيل….

الكاتب سمير قاسم
الكاتب سمير قاسم

بقلم الكاتب والإعلامي  سمير قاسم  

يعد المطرب باسم العلي من الأصوات العراقية المميزة والذي لم تغويه الاغاني الهابطة ولم ينجر وراء الموضات السريعة، فهو يتواصل مع جمهوره سنوياً بأغنيتين فقط. وكان لنا مع الفنان العلي الذي يقيم في هولندا حالياً.. هذه الإضاءة القصيرة. عن بداياته قال « كانت بداياتي مع فرقه الاتحاد الوطني لطلبه العراق وبعدها في فرقه المسرح العسكري، وأعتقد أن الغناء والتلحين موهبة من الله ولكن لا مانع من تعزيز الموهبة في تعلّم الموسيقى والعزف على آلة ما كما على الفنان الدراسة في مجال الفن الواسع لذالك أنا تعلمت آله العود وكانت مهمة في حياتي» ، وعن حكايته مع الغناء قال « أكثر الأغاني التي غنيتها لاقت شهره واسعة وهي أغنية -خاله يا خاله -كانت شبه قنبلة موقوتة لأنها أخذت شهره كبيرة جداًّ، ولكن كل الذي غنيته في حياتي هو من الحاني لأني ملحن ولكن عندي فقط كم أغنيه ليست من الحاني ومن الحان علي بدر والحان حسن فالح والحان علي صابر فقط « وحول رأيه في الغناء العراقي افاد العلي « الاغنية السبعينية هي من أروع وأرقى الأغاني لأنها تمثل العمود للفن العراقي الأصيل وحتى أغاني التسعينات كانت من أجمل الأغاني الراقيه لأنها تنبع من القلب إلى القلب …اما اغاني اليوم وبدون زعل من العيب أن نقول عنها اغاني عراقيه جميله لأنها لا تحمل أي نكهة للغناء الراقي، ومعها صار الباب واسعا لكل من هب ولكني أجد عدداً قليلا جداًّ من الشباب يقدمون اغاني جميله وأرجو ان لا يزعل من رأيي أي شخص لأن هذه الحقيقة والكل يعترف بها»

 

وأما الأغنية العربية ومن هم مطربيه المفضلين عربيا وعراقيا أفاد باسم العلي « الأغنية العربية أغنيه راقيه جداًّ جداًّ لان يوجد فيها ذوق ورقي لذالك تجد الأغنية العربية أغنيه ذوق ورقي، ومطربي المفضل عربيا هو حسين الجسمي وورده الجزائرية وعبد لله رويشد وراشد الماجد وعراقيا القيصر كاضم وماجد المهندس والفنان المرحوم فؤاد سالم علم من أعلام العراق وأنا تربيت وترعرت على أنغام فنه وعلى حلاوة صوته العذب وعلى شجن صوته الرائع «

عن جديده الغنائي أضاف العلي « أنا مستمر مع جمهوري ولازلت أقدم احلى ما عندي من اغاني وفن راقٍ وكل سنه أنزل لجمهوري أغنيتين والحمد لله جمهوري راضٍ عني، وأشار العلي الى أن: إبني علاوي عنده صوت جميل وعنده حب للغناء وموهبة ويحب أن يغني دائماً  وأحب أن يغنيلي وأغني أنا معه ولكن لن افسح له المجال أن يستمر في الغناء لأن الفن العراقي أصبح في نزول وهبوط، مع كل هذا فيه مشقات وتعب لذلك أحاول أن أبعده عن الغناء قدر ما أستطيع حتى أحافظ على ولدي.

رابط مختصر-https://arabsaustralia.com/?p=31416

ذات صلة

spot_img