spot_img
spot_imgspot_img
spot_imgspot_img

إصدارات المجلة

العدد 47

آخر المقالات

ريما الكلزلي- قراءة في فكر الباحث ماجد الغرباوي

مجلة عرب أستراليا- بقلم الكاتبة ريما الكلزلي تجلّيات التنوّع...

أ.د.عماد شبلاق ـ الشعب يريد تعديل النظام!

مجلة عرب أستراليا- بقلم أ.د.عماد وليد شبلاق-رئيس الجمعية الأمريكية...

كارين عبد النور- الحسم لـ”الدونكيشوتية” والفرز السياسي في “مهندسي بيروت”

مجلة عرب أستراليا- بقلم الكاتبة كارين عبد النور «ما رأيناه...

أستراليا بلد التكامل الاجتماعي رغم تهديدات التطرف والإرهاب

أستراليا بلد التكامل الاجتماعي رغم تهديدات التطرف والإرهاب بقلم صاحبة...

أ.د.عماد شبلاق- إجراءات التجنيس والتوظيف والتسكين … طلبات أصبحت مرهقة لكثير من المهاجرين!

مجلة عرب أستراليا- بقلم أ.د.عماد وليد شبلاق- رئيس الجمعية...

د. زياد علوش ـ الشرق الاوسط على فوهة بركان غزة

مجلة عرب استراليا 

بقلم د. زياد علوش
كاتب صحفي ومحلل سياسي
كان الامل هنا في الشرق الاوسط معقودا على تليين الموقف الامريكي في مجلس الامن من قرار الوقف الفوري لاطلاق النار في غزة وقد نادت به الاغلبية الساحقة لاصوات الجمعية العامة في الامم المتحدة.
المندوب الروسي كان مصيبا في توصيفه لخيبة الامل من مضمون القرار 2720 وقد حولت واشنطن المجلس الى سيرك لاستباحة دماء الغزاويين.
الناس هنا في الشرق الاوسط شعوبا وحكومات اصيبوا بخيبة امل كبيرة،كان الرهان على مجلس الامن اشبه بالوهم لكن الغريق وهو هنا العالمين العربي والاسلامي مضطر للتمسك بالقشة والخيط الرفيع على امل تجنب الكأس المرة وهو الانفجار الكبير في الشرق الاوسط.
ولطالما من الصعوبة بمكان الضغط على الفريسة المهملة ولم يعد هناك ما يخسره او يخشاه العرب والمسلمون مع استمرار حفلات مجون ابادة اخوانهم الفلسطينيين على اعينهم فلسان حال الجميع هنا حيا على الجهاد وليذهب العالم المنافق الى الجحيم.
مسألة وقت ويتوافد المجاهدون الى ارض الرباط وقد تقاطرو من كل حدب وصوب على امتداد ملياري مسلم سنة وشيعة هذة المرة لطالما دغدغت مشاعر اهل الرباط الصلاة الجامعة في بيت المقدس وقد سبقهم التلموديون الجدد الى ارض الميعاد المزعومة وتحدث الفوض في الشرق الاوسط والعالم في البر والبحر والجو ويصبح عالم ما بعد غزة ليس كما قبله .تلك مشهدية هرمجودية  يصر عليها المتطرفون من كل الجهات اولهم رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو وحكومته.
لا يبدو الامر هذة المرة إعادة تشكيل بناء على نظرية الفوضى الهدامة ربما ان العالم ذاهب هذة المرة الى الفناء من اجل حفنة نيرونية تجلس في واشنطن وتل ابيب متعطشة للدماء

ذات صلة

spot_img