حملة وهب الاعضاء ، ملتقى حوار وعطاء بلا حدود

حملة وهب الاعضاء ، ملتقى حوار وعطاء بلا حدود

مجلة عرب استراليا ـ ملتقى حوار وعطاء بلا حدود يطلق حملة لتشجيع وتبني ثقافة وهب وزراعة الاعضاء في لبنان ويدعو جميع اللبنانيين الى تبني هذه الحملة والمشاركة فيها* :
اطلق ملتقى حوار وعطاء بلا حدود ممثلا بشخص منسقه الدكتور طلال حمود حملة وطنية على وسائل التواصل الإجتماعي من اجل تشجيع وتبني ثقافة وهب وزراعة الأعضاء في لبنان والحث على رفع عدد حاملي بطاقات الوهب او التبرع.

ونظرا لحاجتنا الماسه في لبنان الى حملات من هذا النوع، فقد وجه الدكتور طلال حمود رسالة الى جميع اعضاء الملتقى وكل اللبنانيين حيث عبر في بيان صادر عن الملتقى :
من قتل نفسا بغير نفس أو فساد في الأرض فكأنما قتل الناس جميعا ومن أحياها فكأنما أحيا الناس جميعا (صدق الله العلي العظيم) .
انطلاقا من التعاليم السماوية السمحاء وإيمانا منا بضرورة تعميم ونشر ثقافة وهب الأعضاء وإستكمالا لحملة التوعية ونشر المعرفة حول هذه الثقافة التي تعتبر أرقى وأسمى أنواع التضحية والعطاء والتكافل والتعاضد بين بني البشر وقمة التطور الفكري والحضاري والإنساني فيما بينهم، يتشرف ملتقى حوار وعطاء بلا حدود وهيئته الإستشارية وجميع اعضائه ، بدعوتكم للمشاركة في دعم الحملة الانسانية التوعوية للتضامن مع المرضى المعذبين الذين يعانون آخر مراحل الوهن والتعب الجسدي والإحباط النفسي وإنعدام الامل من أجل المساهمة في إنقاذ حياة الآلاف من اهلنا المرضى الذين يحتاجون كل يوم لمن يمنحهم الأمل من جديد بواسطة وهب الأعضاء لأنهم يعانون من مراحل متقدمة من ا مراض قصور القلب او الكلى او الكبد ، او تلف أوفقدان لقرنية العين او من اي مرض آخر في غيرها من الأعضاء التي يمكن وهبها وزراعتها .

وبهذه المناسبة إننا إذ ندعوكم بإسم ملتقى وحوار وعطاء بلا حدود الى توحيد البروفايل الخاص لكل فرد منا على كافة مواقع التواصل الاجتماعية لمدة شهر (طيلة شهر ايلول ) وتحفيز اصدقائكم واقاربكم ومعارفكم للتعرف وإلإطلاع والحديث عن هذه الثقافة الرائعة وللحديث عنها مع اهلهم واقار بهم والتعرف على كل الجوانب الطبية والعلمية والتقنية والقانونية والدينية لهذه الثقافة التي لا يزال يلفها للأسف بعض الجهل والإشكاليات والتساؤلات المشروعة عند الكثير من المرضى واهاليهم وحتى عند بعض الأطباء وبعض رجال الدين.

إن هدفنا الأساسي من هذه الحملة هو التشجيع على هذه الثقافة : وهب وزراعة الاعضاء والمساهمة بنشرها على أكبر مستوى في لبنان والسعي لتحويل الكارثة إلى حياة واليأس إلى أمل والحزن إلى فرح .
إن هدفنا الأساسي هو رفع عدد حاملي بطاقة الوهب او التبرع سوف نقدم لكم لاحقا من خلال مقابلة خاصة مع السيدة فريدة يونان- منسقة الهيئة الوطنية لوهب وزراعة الاعضاء والانسجة في لبنان – شرحا مفصلا لذلك وعن كيفية الحصول على البطاقة الخاصة بوهب الاعضاء وكل ما يتعلق بهذا الموضوع :١- واقع وهب وزراعة الأعضاء في لبنان
٢- التشريعات والقوانين التي تنظم ذلك
٣-الاحصاءات المتوفرة
٤- كلفة العمليات
٥- كيفية الحصول على البطاقة
٦-موقف الديانات السماوية من هذه الظاهرة

ونود هنا ان نشير بأن الذين يحملون بطاقة المتبرع في لبنان لا يتجاوز عددهم عشرون الف شخص مما يستدعي استنفارا وطنيا جماعيا لرفع هذا العدد ليصل الى النسب العالمية المقبولة الموجودة واقعيا في الدول الغربية او المتقدمة والتي تعتبر اصلا منخفضة في تلك الدول ، نظرا لزيادة الحاجة الكبيرة للاعضاء البشرية بسبب تقدم السن وانتشار الاوبئة الخطيرة في معظم بلداننا العربية.
وكذلك ودعما لهذه الحملة ولكي تصل هذه الرسالة – رسالة المحبة والعطاء والتكافل والتعاون والإنصهار والوحدة الوطنية – ادعوكم فردا فردا وصديقا صديقا من المؤمنين بهذه القيم الإنسانية الراقية ان تنشروا هذه الرسالة عن طريق تعميمها الى جميع اصدقاءئكم ومعارفكم واقاربكم عن طريق إرسالها بواسطة broacasting group لكي تصل الرسالة الى كل منطقة ومدينة وقرية في كل لبنان والمناطق اللبانية وبلاد الإغتراب.

كذلك وادعو جميع الشعراء والادباء ومنشدي الزجل وكل الاصدقاء رجال الدين والناشطين في العمل الإنساني والصحي والإجتماعي ان يكتبوا لنا اجمل ما يمكن لنا ان ينظموه ويكتبوه عن هذه القيم السامية لكي نضع كل هذه الأشعار والكتابات الجميلة على صفحة الملتقى ولكي نجمعها لاحقا في كتيب يحكي عن كل ما تريدون ان تعرفونه عن وهب وزراعة الاعضاء .
اخيرا اتمنى من كل الاصدقاء العاملين في جميع انواع وسائل الإعلام المرئية والمسموعة والمكتوبة ان يساعدنا ويدعمنا في هذه الحملة وسنرسل لكم عدد من اللوغويات لهذه الحملة على تختاروا ما تريدونه منها لكي تضعوه على بروفايلاتكم على كل وسائل التواصل الإجتماعي لكي نرى هذا الشعار منتشرا بأقصى سرعة وفي كل مكان وفي كل لبنان وبلاد الإغتراب اللبناني.
في النهاية اتوجه بالشكر لكم جميعا وانتظر منكم اكبر وارقى واوسع تجاوب.

د طلال حمود – رئيس جمعية عطاء بلا حدود ومنسق ملتقى حوار وعطاء بلا حدود

للتواصل والاستفسار الاتصال بالدكتور طلال حمود
03 832 853
او المنسقة الاعلامية: الاستاذة سمر حيدر
70 720 109
او المنسقة الثقافية والاجتماعية : الدكتورة سهام ونوس
76 619 772

رابط موقع ملتقى حوار وعطاء على الفيسبوك

رابط نشر مختصر  https://wp.me/pagv12-7P

مساحة إعلانية مدفوعة

 oula.bayad@gmail.com لغرض الإعلان يمنكم التواصل معنا عبر البريد الإلكتروني