spot_img
spot_imgspot_img

إصدارات المجلة

العدد 50

آخر المقالات

عائدة السيفي ـ تغطية شاملة لمهرجان الحب والسلام

مجلة عرب أسترالياــ بقلم الكاتبة عائدة السيفي مهرجان الحب والسلام...

إبراهيم أبو عوادـ مركزية الألم في شعر الرثاء

مجلة عرب أسترالياـ بقلم الكاتب إبراهيم أبو عواد شِعْرُ الرِّثَاء...

الدكتور أبو غزالة: ” الشبكة العربية للإبداع والابتكار، مستقبل أمة.. “

مجلة عرب أسترالياـ الدكتور أبو غزالة: " الشبكة العربية للإبداع...

كارين عبد النور ـ زفاف في موقع أثري لبناني… إبحثوا عن المحسوبيات!

مجلة عرب أستراليا- بقلم الكاتبة كارين عبد النور لسنا بإزاء...

شوكت مسلماني: قرار الكنيست برفض الدولة الفلسطينية صفعة على وجه المجتمع الدولي

مجلة عرب أستراليا- شوكت مسلماني: قرار الكنيست برفض الدولة...

جورج الخوري- حراثة:

مجلة عرب أستراليا سيدني- حراثة :

الكاتب جورج الخوري
الكاتب جورج الخوري

بقلم الأديب والشاعر جورج الخوري 

الفلاح يحاول تعميق سكته في الأرض توخياً لصلاحية أفضل لها

ولربّما يجري الفلاحة لأكثر من مرة لنفس الرغبة

ورثتُ هذه الفكرة الفلاحية من أجدادي وآبائي يوم كان المحراث يدوياً ..

ويوم كان الموسم هو المقرر لحياة العائلة لسنة قادمة كاملة

لم يكونوا أفضل علماً ولا تقنيات من حاضرنا  بل كان لهم إحساس أكثر منطقية وإدراك ومسؤولية

* ماذا لو أعمل المسؤولون (وخاصة المتسلطون) أفكارهم بشكل أوسع وأعمق ودرسوا كيف يصنعون استقرارا ورفاهاً دائمين لشعوبهم

* ماذا لو أعمل التربويون سكة العلم والمعرفة والثقافة بشكل أكثر شمولية ونفعا بما يحقق متطلبات المجتمعات واحتياجاتها الحقيقية

* ماذا لو أعمل مسؤولو البحث العلمي والأدبي أدواتهم بشكل أكثر فاعلية بحثا ودراسة ونتائج توخياً لإحداث قفزات علمية وأدبية وفنية تضع مجتمعاتهم في صفوف متقدمة

* ماذا لو تعاونت القيادات الدبينية داخليا وبينيا في استمرار البحث عن الاحتياجات الحقيقية لأصحاب الديانات بما ييسر أمورهم الحياتية والإيمانية تماشيا مع إرادة الخالق في تحسين وتطوير حياة الإنسان عموماً والمؤمنين خصوصاً

* ماذا لو أعمل الاقتصاديون أدمغتهم بحثاً عن موارد جديدة وعن تطوير موارد قائمة وغير مضرة بالبيئة بما يحقق الكفاية الغذائية والمعاشية لسكان الكوكب قاطبة

* ماذا لو حرصنا جميعاً على مكوناتنا البيئية وحافظنا على توازنها وأوقفنا سيل التدهور القائم هدماً واقتلاعاً وعمراناً جائراً وتعديا على الغابات والشطوط والموارد

لا أظن أنّ ذلك مستحيل ..وأعتقد جازماً أنّ هناك إرادات عليا وخفية وراء كل ما يحدث..وأنها تحمل اعتقادا عنصرياً خاطئاً تجاه الكوكب وسكانه كافة

لا أظن أنّ أحداً بمنأى عن الكوارث التي أصبحت واضحة ومتكررة

فلنجتمع ولنتكامل ولنتعاضد في وجه الشر ومن يخطط له ويمارسه درءاً لخطر داهم ..واستدراكا لحياة نستحقها وأجيالنا القادمة

رابط مختصر- https://arabsaustralia.com/?p=25460

ذات صلة

spot_img