spot_img
spot_imgspot_img

إصدارات المجلة

العدد 49

آخر المقالات

دراسة نقديةـ بقلم الأديب الناقد فادي سيدو عن قصيدة قلوب الحبر الأحمر للشاعرة سوزان عون

مجلة عرب أسترالياــ بقلم الأديب الناقد فادي سيدو دراسة نقدية...

علا بياض ـ في حياة كلّ منّا لحظاتٌ فارقة

بقلم علا بياض رئيسة التحرير التغيير سنّة الحياة وسنّة الكون....

هاني الترك OAMـ تزوجوا وإنعموا بالحياة

مجلة عرب أسترالياــ بقلم هاني الترك OAM منذ فترة صدر...

كارين عبد النورـ التعدّيات الشاطئية تترسّخ: بأيّة حال عُدت يا صيف!

مجلة عرب أسترالياــ بقلم الكاتبة كارين عبد النور الصيف على...

الدكتور طلال أبوغزاله ـ الكيان وحلفاءه .. مساع خبيثة للقفز عن الهزيمة

مجلة عرب أسترالياـ بقلم الدكتور طلال أبوغزاله وسط تصاعد الخسائر...

تعرف على اسرار الشعب المرجانية بجزيرة هيرون الأسترالية

مجلة عرب استراليا ـ ديلي ميل ـ كشف باحثون بعض الأسرار الكامنة وراء “هالات” الرمال المحيطة بالشعاب المرجانية، وما قد تعنيه بالنسبة لصحة الشعاب المحاصرة، بعد مسح استمر عشرات السنين.

وبالإمكان ملاحظة ما يسمى بـ “الهالات” من الفضاء بواسطة صور الأقمار الصناعية، بفضل ألوانها المضيئة، وهي عبارة عن حلقات من الرمال العارية التي تقع بين الطحالب والأعشاب البحرية التي تحيط بالشعاب المرجانية.

وافترضت نظريات الستينيات أن الهالات تتشكل بواسطة كائنات جائعة تعيش في الشعاب المرجانية، لتجنب التعرض للحيوانات المفترسة في المياه المفتوحة.

وعلى الرغم من أن الباحثين اقترحوا هذه النظرية قبل 60 عاما، إلا أنهم لم يتمكنوا حتى الآن من توثيق الظاهرة، ما دفع، إليزابيث مادين، أستاذة مساعدة في معهد هاواي لعلم الأحياء البحرية وفريقها، إلى إعداد سلسلة من الكاميرات المحيطة بشعب مرجانية بجزيرة هيرون في أستراليا. وطابقت ملاحظات الباحثين النظرية التي اقترحوها سابقا، والتي يطلق عليها اسم فرضية “grazer”.

وتقول النظرية إنه إذا نشأت الهالات ببطء عن طريق رعي الأسماك، فينبغي أن تكون الهالات أكثر شيوعا عندما يكون صيد الأسماك مقيدا.كما يجب أن تكون الهالات أصغر نظرا لأن الصيد يحافظ على الحيوانات المفترسة الكبيرة، ما يعني أنه سيتم إجبار المزيد من الكائنات على البقاء داخل مناطق الاختباء حيث تأكل الطحالب.

رابط مختصر https://arabsaustralia.com/?p=3383

ذات صلة

spot_img