spot_img
spot_imgspot_img
spot_imgspot_img

إصدارات المجلة

العدد 47

آخر المقالات

هاني الترك OAM- نعم كان قبلها وإعتذرت له

مجلة عرب أستراليا- بقلم هاني الترك OAM دخلت المواطنة أولغا...

ريما الكلزلي- قراءة في فكر الباحث ماجد الغرباوي

مجلة عرب أستراليا- بقلم الكاتبة ريما الكلزلي تجلّيات التنوّع...

أ.د.عماد شبلاق ـ الشعب يريد تعديل النظام!

مجلة عرب أستراليا- بقلم أ.د.عماد وليد شبلاق-رئيس الجمعية الأمريكية...

كارين عبد النور- الحسم لـ”الدونكيشوتية” والفرز السياسي في “مهندسي بيروت”

مجلة عرب أستراليا- بقلم الكاتبة كارين عبد النور «ما رأيناه...

الوزير جهاد ديب يتعرض لحملة خبيثة وشرسة

مجلة عرب أستراليا

بقلم السيد إبراهيم الزعبي مدير إذاعة الصوت الإسلامي

الوزر جهاد ديب يتعرض لحملة مغرضة خبيثه غرضها تشويه سمعته وتهميش عطائه وربما لإقصائه كي يستبدلوه بآخر بعيدا عن قضايا جاليته وهمومها واحتياجاتها ، عز عليهم ان يتبوأ منصبا كهذا رجل من خلفية عربية لبنانيه فقاموا يصبون عليه هجوماتهم المبطنة والظاهرة بلا هواده .

الجمعية اليهوديه في استراليا تقول ان زوجة الوزير نائب منطقة بانكستاون في ولاية نيو ساوث جهاد ديب تقوم بأعمال تخالف قانون التعليم في استراليا حيث انها مدرسة في مدرسة حكومية في منطقة بيروود وتتحدث علناً عما يحدث في غزة وتطالب بوقف العدوان ووقف إطلاق النار علما ان زوجها الوزير جهاد اعلن في اكثر من مناسبة عن استنكاره الشديد لما يجري في غزه ويطالب بوقف اطلاق النار ووقف قتل الاطفال والنساء والشيوخ .
موقف رئيس حكومة الولاية كريس مينز مؤيد لاسرائيل بطريقة من الطرق وأعتبر ماتقوم به اسرائيل هو دفاع عن النفس كما امر برفع العلم الاسرائيلي فوق مبنى الأوبرا هاوس الشهير في سابقة هي الاولى من نوعها مما خدش شعور المطالبين بوقف اطلاق النار وما أكثرهم . النائب جهاد ديب وكما هو معروف هو وزير مهم في حكومة مينز وعليه ان يلتزم دائما بالموقف الحزبي الذي تنتهجه الحكومة ولا يمكنه ان يغرد خارج سرب الحكومه والا فانه سيتعرض لحرب ضروس لا تحمد عقباها .
ومع ذلك عبر عن موقفه الصريح بكل شفافية ووضوح وبما تسمح به قوانين حزبه ، ومن المؤسف ان بعض الموتورين الحاقدين المنتسبين إلى حزب غير حزبي العمال والأحرار يريد استغلال موقف مينز المؤيد لإسرائيل ليهاجم جهاد كونه عضو في الحكومه ويطلب منه الاستقاله ليتسنى لهم ترشيح شخص آخر من حزبهم المعارض.
على جميع المخلصين الشرفاء التنبه لهذا الأمر حتى لا نقع في حفرة أعدّت لنا عن سابق ترصد وتصميم . ان الحلم الذي تعبت من أجله جاليتنا كثيرا لايصال واحد من ابنائها المخلصين الاوفياء الشرفاء إلى هذا المنصب المرموق والذي تحقق بالصبر والجد والاجتهاد لن يتلاشى نتيجة حملة باطلة مسعوره.
المطلوب منا جميعا الان ان نقف مع ابننا واخينا جهاد ونبقى معه ليتابع مشواره بكل فخر واعتزاز ليثبت لحزب العمال ولبقية شرائح المجتمع انه من خيرة الشباب الذين قدمتهم الجاليه لخدمة استراليا .

ذات صلة

spot_img