spot_img
spot_imgspot_img

إصدارات المجلة

العدد 50

آخر المقالات

إبراهيم أبو عوادـ مركزية الألم في شعر الرثاء

مجلة عرب أسترالياـ بقلم الكاتب إبراهيم أبو عواد شِعْرُ الرِّثَاء...

الدكتور أبو غزالة: ” الشبكة العربية للإبداع والابتكار، مستقبل أمة.. “

مجلة عرب أسترالياـ الدكتور أبو غزالة: " الشبكة العربية للإبداع...

كارين عبد النور ـ زفاف في موقع أثري لبناني… إبحثوا عن المحسوبيات!

مجلة عرب أستراليا- بقلم الكاتبة كارين عبد النور لسنا بإزاء...

شوكت مسلماني: قرار الكنيست برفض الدولة الفلسطينية صفعة على وجه المجتمع الدولي

مجلة عرب أستراليا- شوكت مسلماني: قرار الكنيست برفض الدولة...

أبوغزاله يشارك رؤى بروس ستوكس حول الانتخابات الأمريكية المقبلة لعام 2024

مجلة عرب أسترالياـ أبوغزاله يشارك رؤى بروس ستوكس حول الانتخابات...

الوزير جهاد الديب يكتسح الحملة الأنتخابية ويحقق فوزا كبيرا في ولاية“نيو ثاوث ويلز” الأسترالية

بقلم : علا بياض ـ سيدني، رئيسة التحرير وصاحبة الامتياز

مجلة عرب أستراليا ـ سيدني أكتسح الوزير جهاد الديب، ابن شمال لبنان ، من حزب العمال، المشهد الختامي من الحملة الانتخابية، الى ، ولاية “ نيو ثاوث ويلز” وحصل على أكبر عدد من الأصوات يوم 23 مارس 2019، وكان بالفعل فوزا رائعا، شاهدته من خلال مشاركتي الميدانية هناك .

وفي مناسبة هذا الفوز الكبيراحتفلت الجاليه في أعقاب ذلك بفوز الوزير    في قاعة  Punshbowl   Community   وبحضور جميع من شارك  في الحملة الانتخابيه ، غالبيتهم من الاهل والاصدقاء والعديد من الشخصيات السياسيه والثقافيه والاعلاميه .

 مسيرة الوزير الديب، قصة نجاح واليوم عبرت الجاليه بأجمعها في صندوق الانتحابات عن حبهم وولائهم والوقوف معه  قدما .  هذا النجاح لم يأتي من فراغ ،  بدايه مسيرته حين عمل  على إنجاز مشروعا تعليميا نوعيا  عام  2005  ، إذ تولى إدارة مدرسة حكومية نقلها من الفشل والسمعة المتدهورة بسبب العنف والتسيب؛ إلى أن جعلها مدرسة نموذجية أصبحت محط احترام الجميع..

هذا الإنجاز أدخل الوزير ديب عالم السياسة، الأمر الذي يعتبره تتويجا لما حققه في السلك التعليمي، وفي الوقت نفسه اعتبره بوابة واسعة لتحقيق طموحات أكبر في تطوير العملية التعليمية بوصفه مشروعا، و وزيرا للتعليم في المقاطعة الكبيرة التي يقطنها.يقول ديب عرض عليه حزب العمال دخول عالم السياسة عام 2014، لكنه كان مترددا في ذلك، لكنه اتخذ قراره بإمكانية استثمار السياسة في تحقيق تغيرات في مجال التعليم.

أصبح الديب خلال عام 2015عضوا بالبرلمان محققا نسبة 72%، وكان أول مسلم يصل إلى أعرق برلمان أسترالي.ويقول وزير خارجية أستراليا الأسبق بوب كار ، إن وجود عضو برلمان من خلفية دولة عربية إسلامية، ومدير مدرسة فكرة جاذبة، وإن ديب كان نموذجا مثاليا حوّل مدرسة متعثرة إلى مدرسة تفوز بالجوائز، وعليه كان رائعا أن يدخل البرلمان ويصبح بعد ذلك وزيرا للتعليم.يحرص ديب على قضاء أكبر وقت ممكن بين أعضاء دائرته الانتخابية في” لاكيمبا” التي ترتفع فيها نسبة السكان المسلمين، وتعد ولاية متعددة الأعراق بامتياز. أما مكتبه فقد لجأ إلى فكرة مبتكرة بجعله وسط مركز تسوق، فاتحا أبوابه للجميع.

الف مبروك لوزير التعليم جهاد ديب ولنا جميعا باسم مجلة عرب أستراليا .

رابط مختصر… https://arabsaustralia.com/?p=2927

 

 

 

ذات صلة

spot_img