spot_img
spot_imgspot_img

إصدارات المجلة

العدد 48

آخر المقالات

أ.د.عماد شبلاق ـ المعادلة الغلط.. ومش غلط نفهم ونتعلم ونستوعب!

مجلة عرب أستراليا- بقلم أ.د.عماد وليد شبلاق- رئيس الجمعية...

هاني الترك Oam ـ الحرب العالمية الثالثة

مجلة عرب أستراليا- بقلم هاني الترك Oam  طالعتنا الأخبار خلال...

روني عبد النور ـ البشر يزدادون وحدة… ما الدواء؟

مجلة عرب أستراليا- بقلم الكاتب روني عبد النور الشعور بالوحدة...

سلام ناصر الخدادي ــ عرس فني كبير في سيدني

مجلة عرب أستراليا ــ بقلم الكاتب سلام ناصر الخدادي "عرس...

اللبنانيون المغتربون يصوّتون اليوم.. وأستراليا تفتتح أول مراكز الانتخاب اللبنانية في العالم

مجلة عرب أستراليا سيدني– اللبنانيون المغتربون يصوّتون اليوم.. وأستراليا تفتتح أول مراكز الانتخاب اللبنانية في العالم  

افتتحت أستراليا اليوم الأحد 08-04-2022 مراكز استقبال المقترعين للتصويت في الانتخابات اللبنانية، باعتبارها أوّل دولة تدخل في إجازة يوم الأحد ضمن الدول التي تعتمد هذا اليوم إجازة رسمية أسبوعية.

بدأت عملية تصويت المغتربين اللبنانيين اليوم في أستراليا من أصل 48 دولة، موزّعة بين عربية وأوروبية وأفريقية وأميركا اللاتينية والشمالية. حيث فتحت مراكز الاقتراع أبوابها صباح الأحد أمام المقترعين في العاصمة الأسترالية كانبيرا، وسيدني، وملبورن، وبريزبن، وأديليد، وفي بيرث.

فيما اتخذت السفارة والقنصلية اللبنانية في أستراليا كامل الاحتياطات لسير العملية بسلاسة، حيث سيدلي حوالي ٢٠ ألف شخص بأصواتهم في أستراليا، 17 ألف منهم في سيدني.

وقال القنصل العام في أستراليا شربل معكرون في حديث له مع أس بي أس عربي 24: “بالنسبة لسيدني، فقد اعتمدت القنصلية مراكز الاقتراع ذاتها في انتخابات 2018. كما تم اعتماد التسجيل عبر منصات الكترونية”.

كما أشار القنصل العام إلى أن المستندات المطلوبة للاقتراع هي الهوية اللبنانية (زهرية بلاستيكية) أو جواز سفر لبناني صالح، أما في حال كان في حوزة الناخب على جواز سفر لبناني كحلي اللون صادر منذ عام 2003 منتهي الصلاحية، فستقوم القنصلية بتوجيه من وزارة الداخلية بتجديد جواز السفر ليوم الانتخابات فقط، بدون أي مستندات إضافية”.

وأضاف القنصل اللبناني في أستراليا معكرون في حديثة للإذاعة إس بي أس عربي24:” ولضمان معايير الشفافية في اليوم الانتخابي، سيواكب الاغتراب عملية الاقتراع عبر بث متواصل منذ لحظة فتح صناديق الاقتراع حتى إرسال الأصوات عبر البريد الجوي مع شركة DHL التي اعتمدتها الحكومة”. وختم معكرون موجهًا دعوته للجميع بجعل هذا اليوم عرساً انتخابياً وطنيًا”.

تجدر الإشارة إلى أن القنصلية العامة مسؤولة عن عملية الاقتراع في ولاية نيو ساوث ويلز أما السفارة فعليها عاتق الولايات كافة باستثناء ولايتي نيو ساوث ويلز وفكتوريا.

وذكرت وزارة الخارجية اللبنانية في بيان لها:” إنها تتابع من بيروت انتخابات المغتربين التي جرت أولاها يوم الجمعة في الدول العربية والثانية اليوم الأحد، حيث يرصد مسارها المراقبون الدوليون عبر صالات مخصصة للأعلام والصحافيين من مختلف وسائل الإعلام المحلية والعالمية، وأخرى مخصصة لهيئة الإشراف على الانتخابات لمراقبة تفاصيل العملية ورصد المخالفات في حال وجودها، وثالثة مخصصة للمراقبين”.

وأضافت الخارجية اللبنانية في بيانها:” أن فريقاً من المتطوعين سيتولى المراقبة من لبنان مؤلف من طلاب جامعيين لبنانيين إضافة إلى بعثات أوروبية وروسية ودولية مؤلفة من أكثر من 120 شخصاً، سينقسمون إلى عدة مجموعات لمراقبة مراكز الاقتراع في العالم، للتأكد من انتظامها قانونياً، وعلى رأس كل مجموعة ديبلوماسي أو موظف إداري من وزارة الخارجية”.

وأضافت: “تستمر عملية المراقبة في وزارة الخارجية إلى ما بعد عملية الاقتراع، إذ ستفتح الصناديق ويتم عدّ الأصوات، وتسجيل المحاضر وتوقيعها من رئيس القلم والمعاونين، وتجهز الصناديق مع المحاضر وتوضع بالحقائب الديبلوماسية، تحت مراقبة الكاميرات بشكل مباشر”.

هذا ووصل عدد الناخبين المغتربين إلى 225,114 ناخباً، بحسب الأرقام النهائية لمديرية الأحوال الشخصية في وزارة الداخلية والبلديات، من أصل 230,466 طلباً وردت إليها من البعثات الديبلوماسية في دول الخارج.

يذكر أن أول مركز اقتراع نتيجة فروقات التوقيت في لبنان افتتح يوم الجمعة 6 أيار في طهران وأغلق آخر قلم في القاهرة. بينما افتتح الأحد في 8 أيار أول قلم في سيدني استراليا وسيغلق آخر قلم في لوس انجلوس في أميركا.

المصدر:  sbsarabic24

رابط مختصر..https://arabsaustralia.com/?p=23291

ذات صلة

spot_img