spot_img
spot_imgspot_img

إصدارات المجلة

العدد 48

آخر المقالات

د. زياد علوش ــ لبنان بين الرئاستين الأمريكية والإيرانية

مجلة عرب أستراليا- بقلم د. زياد علوش وقد تجاوز اللبنانيون...

أ.د.عماد شبلاق ـ يوميات “سنترلنكاوي” في سدني! 

مجلة عرب أستراليا- بقلم أ.د.عماد وليد شبلاق- رئيس الجمعية الأمريكية...

أ. د. عماد شبلاق ـ الهندسة الحياتية ومعادلة اللاتوازن الحتمية للقضاء على حياتك!

مجلة عرب أستراليا- بقلم أ.د.عماد وليد شبلاق- رئيس الجمعية...

روني عبد النور ـ توائمنا الرقميّة تهبّ لنجدتنا صحّياً

مجلة عرب أستراليا "الضغوط على موارد الصحة تتزايد عالمياً... الإنسان...

الشَّاعِرة سَعدَى جِرمَانوس سوف تُطّلق بَاكورة أعمالها الشِّعرية بِعنوان “شِتَاء المَواعِيد”

مجلة عرب أستراليا سيدني- الشَّاعِرة سَعدَى جِرمَانوس فَرَح  سوف تُطّلق بَاكورة أعمالها الشِّعرية

بِعنوان “شِتَاء المَواعِيد”

الشاعرة سعدى جرمانوس فرح
الشاعرة سعدى جرمانوس فرح

الشَّاعِرة سَعدَى جِرمانوس من مواليد كرم المَهِر ترَّعرعت في كَفَرحاتا التّابعة لِزغرتا، وَدرست في ثانوية زغرتا الرَّسمية، ومن ثمَّ التحقتْ بِالجامعة اللُّبنانية- فِرع الحقوق في طرابلس.

تقول:  ولكن الظُّروف لمْ تَسمحْ لي، التحقتُ بِسلك التَّعليم فكنتُ المعلِّمة  التي أحبَّت مِهنتها، ومن ثمَّ تزوجتُ، وهاجرتُ حيث صبيت اهتمامي على تربية أولادي، وحينما أحسسَّت بأنّ الوقت بين يديَّ اندفعتُ بِاتجاه الكتابة؛ لأنّها مِن هوايتي الوحيدة فَوجدتُ نفسي أحتفظُ بِروح الشِّعر، والكلمة لأنّني تربيت على هذا الجو، و أبيِّ -رَحِمه الله- بيته ملقى لِشِّعراء الزَّجل، ومُحبي الكلمة.

 

أحسسَّتُ أنَّ كلَّ شيءٍ بعدهُ ساكنٌ في داخلي، لم تمحيه المَسافات، ولم تَدفنه السِّنين وهكذا، علمتُ ذَاتِي على أنْ أستيقظ مِنْ جديد فأشرق كتابي الأوَّل <<شِتاء المَواعِيد>>.رابط مختصر..https://arabsaustralia.com/?p=22091

 

 

رابط مختصر..https://arabsaustralia.com/?p=22091

ذات صلة

spot_img