spot_img
spot_imgspot_img
spot_imgspot_img

إصدارات المجلة

العدد 47

آخر المقالات

هاني الترك OAM- نعم كان قبلها وإعتذرت له

مجلة عرب أستراليا- بقلم هاني الترك OAM دخلت المواطنة أولغا...

ريما الكلزلي- قراءة في فكر الباحث ماجد الغرباوي

مجلة عرب أستراليا- بقلم الكاتبة ريما الكلزلي تجلّيات التنوّع...

أ.د.عماد شبلاق ـ الشعب يريد تعديل النظام!

مجلة عرب أستراليا- بقلم أ.د.عماد وليد شبلاق-رئيس الجمعية الأمريكية...

كارين عبد النور- الحسم لـ”الدونكيشوتية” والفرز السياسي في “مهندسي بيروت”

مجلة عرب أستراليا- بقلم الكاتبة كارين عبد النور «ما رأيناه...

السلطات الأسترالية تحث المئات على الفرار من حرائق الغابات

رويترز ـ السلطات الأسترالية تحث المئات على الفرار من حرائق الغابات التي لم يتم احتواؤها

رويترز  سيدني 24 فبراير شباط 

خرج حريق غابات في ولاية فيكتوريا الأسترالية عن نطاق السيطرة اليوم السبت وأصدرت السلطات إنذارا جديدا بإجلاء السكان عند أعلى مستوى خطر بالنسبة لمئات السكان في غرب الولاية. وجاء التحذير الطارئ بعد خفض مستوى حريق غابات آخر، اندلع في وقت سابق من هذا الأسبوع، وأدى إلى مقتل الماشية وتدمير الممتلكات وأجبر أكثر من 2000 شخص على مغادرة البلدات الغربية والتوجه إلى مدينة بالارات، على بعد 95 كيلومترًا غربي العاصمة.

وكان الحريق الجديد يهدد مدينة أمفيثيتر الريفية التي يبلغ عدد سكانها 223 نسمة. وقالت منظمة Vic Emergency على موقعها على الإنترنت: “إن المغادرة فورًا هي الخيار الأكثر أمانًا، قبل أن تصبح الظروف خطيرة للغاية”، مضيفة أن الحريق “لم تتم السيطرة عليه بعد”.

ذكرت هيئة الإذاعة الأسترالية، اليوم السبت، أن ثلاثة منازل والعديد من المباني الملحقة دمرت هذا الأسبوع في حالة طوارئ حرائق الغابات في فيكتوريا. ويكافح حوالي 1000 من رجال الإطفاء تدعمهم أكثر من 50 طائرة الحرائق منذ اندلاعها.

وتقع أستراليا حاليًا في قبضة نمط الطقس النينيو، والذي يرتبط عادةً بظواهر متطرفة مثل حرائق الغابات والأعاصير والجفاف. وكان موسما حرائق الغابات الأخيران في أستراليا هادئين مقارنة بـ “الصيف الأسود” 2019-2020 عندما دمرت حرائق الغابات مساحة بحجم تركيا وقتلت 33 شخصا و3 مليارات حيوان.

رابط مختصر … https://arabsaustralia.com/?p=35504

ذات صلة

spot_img