spot_img
spot_imgspot_img
spot_imgspot_img

إصدارات المجلة

العدد 47

آخر المقالات

علا بياض- رئيس بلديّة ليفربول نيد مانون تاريخٌ حافلٌ بالإنجازات

مجلة عرب أستراليا-  مقابلة خاصة بقلم علا بياض رئيسة...

علا بياض- عيدكم سعيد

مجلة عرب أستراليا- بقلم علا بياض رئيسة التحرير   كلمة...

الاتحاد لحماية الأحداث في لبنان يقيم إفطاراً في فندق ايدن باي لانكاستر

مجلة عرب أستراليا- الاتحاد لحماية الأحداث في لبنان يقيم...

د. زياد علوش- هل نضجت الظروف في “الدوحة” لإعلان مفاجئ لوقف إطلاق النار في غزة

مجلة عرب أستراليا- بقلم د. زياد علوش في أعقاب التنديد...

أستراليا على موعد مع موسم صيفي من الحرارة القياسي

مجلة عرب أستراليا- سيدني- الشرق الوسط- فيما يستعد العالم لفصل شتاء قارس كما توقع خبراء الأرصاد، خصوصاً بريطانيا التي ستشهد موجة من البرودة هي الأقسى منذ 100 عام خلال الأشهر الثلاثة المقبلة، تبقى أستراليا على موعد مع موسم صيفي من الحرارة القياسية، حيث توقع مكتب الأرصاد الجوية الأسترالي، اليوم (الخميس)، أن تشهد أستراليا في ديسمبر (كانون الأول) ويناير (كانون الثاني) المقبلين، طقساً أكثر جفافاً وحرارة يكسر الأرقام القياسية المسجلة قبل عام.

ومن المحتمل أن تستمر موجة الطقس الربيعي الجاف والحار في عام 2020، وفقاً لتوقعات المكتب لهذا الصيف.وقال آندرو واتكينز، رئيس قسم التوقعات البعيدة المدى في المكتب: «شهدنا بالفعل نشاطاً كبيراً في حرائق الغابات خلال فصل الربيع، وسوف تُبقي توقعات ظروف الطقس الأكثر جفافاً ودفئاً عن المعدل على تلك الأخطار متصاعدة خلال الشهور المقبلة».

ومن المرجح أن تشهد أنحاء قارة أستراليا موجات حارة، كما يُحتمل أن يتأخر الموسم المطير في شمال البلاد حتى منتصف يناير.على الجانب الآخر، تواجه بريطانيا توقعات بمرور موسم شتوي قاسي البرودة، بسبب التغيرات القطبية السيئة، قد تهبط بسببه درجة الحرارة إلى – 10 درجة مئوية حتى فبراير (شباط) المقبل، وفقاً لما ذكرته صحيفة «إكسبريس» البريطانية.ويتوقع الخبراء تساقط الثلوج بغزارة، مع تعرض مناطق اسكوتلندا وويلز وشمال إنجلترا لعواصف ثلجية شديدة.

وحذر عالم الأرصاد الجوية جون هاموند، من موجة البرودة التي لم تشهدها بريطانيا منذ القرن الماضي، وأوضح أن «التراجع في الأمواج بالغلاف الجوي سيسمح للضغط المنخفض بالنزول إلى المحيط الأطلسي مما يفتح البوابات لبرودة الرياح الشمالية الشرقية». وقال: «عبر نصف الكرة الشمالي، تتخذ الموجات الجوية في مجرى الهواء طريقها شرقاً، مما يؤدي إلى حدوث تغييرات دورية في طقسنا».

رابط مختصر:https://arabsaustralia.com/?p=6264

ذات صلة

spot_img