واشنطن وكانبيرا تدعوان لـ”عصر جديد” في الرقابة على التسلح

مجلة عرب أستراليا- سيدنى – روسيا اليوم ( تاس) – أكدت الولايات المتحدة وأستراليا ضرورة الانتقال إلى “عصر جديد” في مجال الرقابة على التسلح عبر توسيع قائمة المشاركين وأنواع الأسلحة المشمولة باتفاقات الرقابة المستقبلية.

جاء ذلك في بيان مشترك صدر أمس الأحد عن الجلسة السنوية الـ29 للمشاورات الثنائية بمشاركة وزيري الخارجية والدفاع الأمريكيين مايك بومبيو ومارك إسبر ونظيرتيهما الأستراليتين مارس باين وليندا رينولدس.وأشار البيان أيضا إلى ضرورة تنشيط الجهود الرامية إلى الحد من المخاطر النووية في العالم.

ولم يستبعد البيان إمكانية تمديد معاهدة الحد من الأسلحة الهجومية الاستراتيجية المعرفة بـ”ستارت الجديدة”، مع تضمنه دعوة الطرفين لروسيا والصين للشروع في مفاوضات حول قضايا الرقابة على التسلح.

وكانت موسكو وواشنطن قد وقعتا على معاهدة “ستارت الجديدة” عام 2010، ليبقى مفعولها ساريا حتى عام 2021 مع إمكانية تمديدها لمدة 5 سنوات بتوافق الطرفين.

وفي 31 يوليو الماضي رجح مستشار الأمن القومي الأمريكي جون بولتون عدم تمديد المعاهدة، لافتا رغم ذلك إلى أن البيت الأبيض لم يتخذ أي قرار بهذا الشأن بعد وأشار إلى أهمية إطلاق محادثات ثلاثية مع موسكو وبكين في مجال الرقابة على التسلح.

وتتبنى روسيا موقفا ثابتا ومتمسكا بتمديد معاهدة “ستارت الجديدة” باعتبارها إحدى الركائز الأساسية للاستقرار الاستراتيجي في العالم.

رابط مختصر:https://arabsaustralia.com/?p=4336

 

مساحة إعلانية مدفوعة

 oula.bayad@gmail.com لغرض الإعلان يمنكم التواصل معنا عبر البريد الإلكتروني