التسامح هو الشكل النهائي للحب . الموسيقار عمر حرفوش

مجلة عرب أستراليا ـ كتب الموسيقار عمر حرفوش على صفحته معلنا عن حفلاته   العالميه والتي خص فيها  مدينته طرابلس، متمنيا  تواجد أصدقائه  ” نحن طرابلس ” من اجل المصالحه الطرابلسيه  …

تعالو لنشارك سوى بموسيقة “جبال الأربعين “، مقطوعتي الجديدة والتي استمريت عدة اشهر بتأليفه كتب الموسيقار عمر حرفوش هذه الحفلة ستكون بداية برمة عمدن مختلفة من الشرق الأقصى حتى المغرب، مرورا بمدن ساحرة متل سمرقند وغيرها.

شمال لبنان سوف يرافقني السفر، وأهل الشمال سوف يكونو حاضرين موسيقيا طوال رحلتي التي سوف تستمر الى عدة أشهر، وتنتهي باداء جبال الأربعين بمهرجان كان الدولي بجنوب فرنسا.

لذا أرجو منكم الحضور كلكم للاستماع اليها، واحتضانها – اذا حبيتوها- ، لتدعموني في رحلتي الموسيقية أينما ذهبت لتكوني حاضرين في وجداني.

عندما اتوجه بكلامي إليكم فانا اقصد الكل. نعم الكل.
فلماذا لا تأتي هناء حمزة مثلا، ونقلب صفحة الماضي، خصوصا وان الصورة بالإعلان من تصوير ابنتها في اللوفر  في دولة الامارات ، وانا نشرتها عربان شكر، ولماذا لا تأتين نادين وتوفيقة
او الدكتور فوزي فري وعائلة زمرلي باكملها …

فعندما نتحدث عن المصالحة الوطنية لماذا لا نبدأ بانفسنا اولا ؟

في مسرح المركز الثقافي الصفدي لن يكون الصف الاول مهما ابدا، فهل تذكرون أين جلس صديق طفولتي وسيم عيسى هناك خلال حفلتي الاولى من سنتين بنفس المكان ؟

مهم جدا ان نكون كلنا سوى بالمسرح، لان موسيقتي منكم واليكم، ولدي الكثير في قلبي ووجداني أشارككم به ..

رابط مختصر… https://arabsaustralia.com/?p=844

مساحة إعلانية مدفوعة

 oula.bayad@gmail.com لغرض الإعلان يمنكم التواصل معنا عبر البريد الإلكتروني