ألبانيزي يختار اللبناني “داني عبدالله” للمشاركة في الجنازة الملكية في لندن

مجلة عرب أستراليا سيدني- ألبانيزي يختار اللبناني “داني عبدالله” للمشاركة في الجنازة الملكية في لندن

اختار رئيس الوزراء الاسترالي أنتوني ألبانيزي رجل الأعمال اللبناني داني عبدالله ليشاركه مع تسعة من المجتمع المدني في مراسم جنازة الملكة اليزابيت الثانية في لندن.

ويقول البانيزي أنه اختار عبد الله لأنه إنسان ملهم بقلبه المتسامح وانه شخص حول خسارة مأساوية إلى مساهمة سخية غير عادية.

داني عبد الله هو والد الأطفال الثلاثة انطوني وانجلينا وسيينا الذين قضوا في حادث دهس مأساوي في سيدني استراليا مع قريبتهم فيرونيك صقر منذ سنتين والذي أعلن مسامحته للقاتل عملاً بإيمانه المسيحي وأسس يوم التسامح الوطني لمساعدة العائلات التي تمر بظروف مشابهة للتي مر بها مع عائلته.

مسامحة داني عبد الله جعلته يتصالح مع نفسه ومع مأساته وحجزت له مقعداً في قلوب الاستراليين والجالية اللبنانية في استراليا بالإضافة إلى مقعد في الطائرة الخاصة التي ستقله إلى جانب رئيس وزراء استراليا بلده الثاني للمشاركة في أضخم جنازة ملكية.

وقد توجه عبد الله بالشكر إلى البانيزي على اختياره وعلى تواضعه حيث اتصل به بنفسه لدعوته مؤكداً انه خلال الرحلة التي ستستغرق ١٤ ساعة لن يتحدث في شؤون سياسية بل في أمور إنسانية.

وفي حديثة إلى أس بي أس عربي24، قال داني عبدالله إنه يشعر بالفخر والاعتزاز بهذه الدعوة المفاجئة.

وأضاف: “لم أكن أتوقعها أبدا. اتصل بي رئيس الوزراء من رقمه الخاص بكل تواضع ليوجه لي دعوة لحضور جنازة الملكة برفقته”.

وتابع:”قال لي أردت أن أدعو عشرة أشخاص قريبين من قلبي، أنت إنسان ملهم… ألهمتني بقلبك المتسامح. ولهذا أود أن ترافقني في هذه الرحلة حينها قلت له: شكرا على الدعوة وأتشرف بمرافقتك لكن امنحني القليل من الوقت لاتصل بزوجتي ليلى لأطمئن أن عائلتي ستكون على ما يرام خلال سفري”.

وأوضح داني انه أرسل رسالة نصية بعد عشر دقائق من المكالمة ليؤكد قبوله دعوة رئيس الوزراء على متن طائرته الخاصة.

وأشار إلى أنه “عندما أخبرت زوجتي ليلى بالخبر تفاجأت جداَ وسألتني إذا كان بإمكانها أن ترافقني. ولكن عندما سئلت قالوا لي بأن الأعداد محدودة للغاية”.

المصدر: elmarada

رابط مختصر- https://arabsaustralia.com/?p=25323