أستراليا..أكبر تعبئة عسكرية لمكافحة الحرائق

مجلة عرب أستراليا- سيدني- الشرق الأوسط – تشهد أستراليا أكبر تعبئة عسكرية في تاريخها لمكافحة الحرائق، التي أودت بحياة 24 شخصاً على الأقل منذ بداية الأزمة في سبتمبر (أيلول).وغداة يوم كارثي وسط ظروف جوية قاسية السبت، تنفست البلاد الصعداء أمس مع انخفاض درجات الحرارة وهطول أمطار في بعض مناطق ولايتي فيكتوريا ونيو ساوث ويلز.

وأفسح ذلك المجال أمام السلطات للعمل على السيطرة على بعض الحرائق، وتقييم الأضرار في بعض المناطق. ورغم ذلك، ما زالت حال الطوارئ سارية، فيما أصدرت الحكومة أوامر بإجلاء 100 ألف شخص من 3 ولايات.ولمواجهة الأزمة الخطيرة التي نتج عنها دمار مساحة من الأراضي تساوي مرتين مساحة بلجيكا، أعلن رئيس الوزراء الأسترالي سكوت موريسون السبت تعبئة 3 آلاف عسكري من الاحتياط لمساعدة رجال الإطفاء الذين باتوا منهكين.

وسبق أن تحركت سفن للبحرية ومروحيات قتالية من أجل تنفيذ أكبر عملية إجلاء في تاريخ البلاد منذ الحرب العالمية الثانية، في منطقة مالاكوتا في ولاية فيكتوريا؛ حيث احتجز 4 آلاف شخص على الشاطئ بعدما حاصرت النيران المدينة. وحيا الجميع في شتى أنحاء البلاد وخارجها تفاني فرق الإطفاء التي خسرت 3 من عناصرها خلال مكافحتهم الحرائق.

في غضون ذلك، كثفت الشرطة دورياتها في بعض المناطق الريفية التي طالتها الحرائق، وذلك بعد ورود أنباء عن أعمال نهب وسطو على منازل متضررة.وغالباً ما تشهد أستراليا في الربيع والشتاء حرائق. لكنها حلت في هذا الموسم أبكر من موعدها، وكانت أكثر انتشاراً وضراوة؛ خصوصاً بسبب الظروف المناخية المواتية للحرائق والناتجة عن الاحتباس الحراري.

رابط مختصر:https://arabsaustralia.com/?p=6689

مساحة إعلانية مدفوعة

 [email protected] لغرض الإعلان يمنكم التواصل معنا عبر البريد الإلكتروني