spot_img
spot_imgspot_img
spot_imgspot_img

إصدارات المجلة

العدد 47

آخر المقالات

ريما الكلزلي- قراءة في فكر الباحث ماجد الغرباوي

مجلة عرب أستراليا- بقلم الكاتبة ريما الكلزلي تجلّيات التنوّع...

أ.د.عماد شبلاق ـ الشعب يريد تعديل النظام!

مجلة عرب أستراليا- بقلم أ.د.عماد وليد شبلاق-رئيس الجمعية الأمريكية...

كارين عبد النور- الحسم لـ”الدونكيشوتية” والفرز السياسي في “مهندسي بيروت”

مجلة عرب أستراليا- بقلم الكاتبة كارين عبد النور «ما رأيناه...

أستراليا بلد التكامل الاجتماعي رغم تهديدات التطرف والإرهاب

أستراليا بلد التكامل الاجتماعي رغم تهديدات التطرف والإرهاب بقلم صاحبة...

أ.د.عماد شبلاق- إجراءات التجنيس والتوظيف والتسكين … طلبات أصبحت مرهقة لكثير من المهاجرين!

مجلة عرب أستراليا- بقلم أ.د.عماد وليد شبلاق- رئيس الجمعية...

أستراليا..شروط تأشيرات برنامج هجرة المهارات على كل الولايات

مجلة عرب أستراليا سيدني- أستراليا..شروط تأشيرات برنامج هجرة المهارات على كل الولايات

شروط أكثر مرونة في غرب أستراليا وفيكتوريا ستستقطب المهاجرين إلى قلب المدينة، أما نيو ساوث ويلز فقد حظيت بحصة الأسد. وزّعت وزراة الهجرة الأسترالية حصص تأشيرات برنامج هجرة المهارات على كل الولايات والمقاطعات الأسترالية.ونالت كل مدينة نصيبها المحدد من أعداد التأشيرات الدائمة والمؤقتة ومخصصات برنامج هجرة المهارات لعام 2021-22.

وأبرز التغييرات أتى خلافا للتوقعات في كل من ولايتي فيكتوريا وغرب أستراليا.ورأت خبيرة الهجرة المحامية إيفا عبد المسيح في لقاء لها مع أس بي أس عربي24 أن التغييرات إيجابية ومرنة وقد تعزز فرص الحرفيين الراغبين في الهجرة إلى أستراليا.أما العدد الإجمالي لتأشيرة برنامج هجرة المهارات فهو 26,830 تأشيرة تقسمت على الولايات.

وتتسابق الولايات الأسترالية على اختلافها لجذب أكبر عدد من المهاجرين المهرة اليها وكل منها تسوّق لنفسها وترشح المهارات التي تتناسب مع احتياجاتها، لتعزيز التنمية السكانية والاقتصادية.

نيو ساوث ويلز:

حظيت نيو ساوث ويلز بحصة الأسد وكان نصيبها الأوفر بين الولايات، إذ حصلت على 4,000 تأشيرة لفئة 190 و3,640 تأشيرة لفئة 491، أي بزيادة كبيرة عن إجمالي التأشيرات التي خصصت لها العام الماضي والتي بلغ عددها 6,350 تأشيرة. وأشارت  المحامية عبد  المسيح: “مؤشر كبير هو عدد سكان نيو ساوث ويلز ومدينة سيدني تعتبر المدينة الأولى التي تجذب وتستقطب المهاجرين.”

وقالت المحامية عبد المسيح: “في أستراليا هناك أبواب شرعية وقانونيه للدخول إليها من بينها باب الدراسة والعائلة والزيارات والأعمال والاستثمار والمهارات والحماية.” وأضافت: “برنامج المهارات يركز على أكثر ما تحتاجه البلاد بهدف سد الحاجة في سوق العمل الأسترالية من خلال استقطاب المهارات من الخارج، وبرنامج هجرة المهارات يشمل تأشيرات مؤقتة وأخرى دائمة”.

“وتقوم حكومات الولايات بالنظر في طلبات العمال المهرة المتقدمين للحصول على تأشيرة الدخول الى أستراليا، وترشيح من يتناسب مع الحاجة المحلية لديها.”

فيكتوريا:

حددت فيكتوريا قائمة المهارات المطلوبة وهي تشمل مجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة.ولكن الغرابة في فيكتوريا أنه في حين تتبع أستراليا استراتيجية الابتعاد عن المدن الرئيسية التي اكتظت بالسكان والتوجه إلى المناطق الريفية، قامت  فيكتوريا باتباع نهج مختلف: “خصصت فيكتوريا 3,500 تأشيرة لاستقطاب المهاجرين المهرة إلى قلب المدينة بهدف تعزيز الاقتصاد مقابل 500 تأشيرة خصصتها للمناطق الريفية.”

والهدف هو إعادة بناء الولاية اقتصاديا من خلال تنمية الأعمال في المناطق القريبة من قلب المدينة: “تريد فيكتوريا منح هؤلاء القادمين تأشيرة دائمة إلى قلب المدينة، وهذه تغييرات غريبة ومميزة.” العاصمة الفدرالية كانبرا:حظيت كانبرا  بـ 600 تأشيرة ومن أبرز المهارات المهاجرة إليها هي تلك العاملة في المجال السياسي. وتجدر الإشارة إلى أن باب هجرة المهارات إلى كانبرا سيبقى مغلقا أمام المتقدمين من الخارج إلى حين إعادة فتح الحدود الدولية.

ومن أبرز المهارات المطلوبة على الصعيد الوطني ما هو مختص في مجال الطب والصحة العامة والبحوث الصحية والعلوم الحياتية والرقمية والزراعية والغذائية والتصنيع المتقدم والطاقة المتجددة وخفض الانبعاثات والاقتصاد، ولكن هناك مجالات مهنية وحرفية جديدة على قائمة المهارات المطلوبة في ولاية غرب أستراليا.

غرب أستراليا:

ولاية كبيرة تطل على المحيط وتمتد فيها الشواطىء على مساحات واسعة، جددت قائمة المهن المطلوبة الخاصة بها وألغت شرط السكن المتوجب على القادمين من الخارج للعمل على تأشيرات مؤقتة.وأوضحت المحامية عبد المسيح: “عندما ترشح الولاية المهاجرين المحتملين وأصحاب المهارات، يحصل المتقدم بالطلب على نقاط وحظوظ أوفر في قبول الطلب.”

ولكن الخطوة الأولى تكمن في إبداء الرغبة والإعراب عن الاستعداد للهجرة إلى أستراليا، من ثم تدرس الولاية الطلب وتقييم المهارات لتقوم بترشيح من يفي شروط الأهلية.”التعديلات الجديدة في غرب أستراليا تتسم بالمرونة إذ لم يعد ينبغي على المهاجر ضمن برنامج العمال المهرة الإقامة فيها أو السكن فيها لمدة معينة أو الدراسة.

والملفت أيضا أن لائحة المهارات المطلوبة في غرب أستراليا لا تتضمن حاملي الشهادات الأكاديمية العليا من مهندسين وأطباء فحسب، بل تشمل أيضاً الحرفيين وأصحاب المهن اليدوية من دهانين وطهاة وبنائين وغير ذلك.

تسمانيا:

حصلت تسمانيا على 1,100 تأشيرة لفئة 190 و2,200 لفئة 491، أي أكثر بقليل من العام الماضي.وستستمر الولاية في تقييم طلبات الحصول على تأشيرة المهاجرين المهرة هذا العام لمن لم يتم البت بطلباتهم بحلول 30 حزيران/يونيو. أما باب الترشيح فيها لعام 2021-22 فلم يُفتح بعد.

جنوب أستراليا:

حصلت جنوب أستراليا على 2,600 تأشيرة لكل من الفئتين أي بزيادة 1,200 تأشيرة عن العام الماضي. والعدد الأقل من التأشيرات مُنح لمقاطعة الشمال وبقي العدد المخصص لها كما كان عليه العام الماضي عند قرابة 1,000 تأشيرة. والجدير بالذكر أن مقاطعة الشمال تتميز بقطاع التنجيم والجو الحار.

رابط مختصر..https://arabsaustralia.com/?p=17880

المصدر.. sbs

ذات صلة

spot_img