spot_img
spot_imgspot_img

إصدارات المجلة

العدد 50

آخر المقالات

عائدة السيفي ـ تغطية شاملة لمهرجان الحب والسلام

مجلة عرب أسترالياــ بقلم الكاتبة عائدة السيفي مهرجان الحب والسلام...

إبراهيم أبو عوادـ مركزية الألم في شعر الرثاء

مجلة عرب أسترالياـ بقلم الكاتب إبراهيم أبو عواد شِعْرُ الرِّثَاء...

الدكتور أبو غزالة: ” الشبكة العربية للإبداع والابتكار، مستقبل أمة.. “

مجلة عرب أسترالياـ الدكتور أبو غزالة: " الشبكة العربية للإبداع...

كارين عبد النور ـ زفاف في موقع أثري لبناني… إبحثوا عن المحسوبيات!

مجلة عرب أستراليا- بقلم الكاتبة كارين عبد النور لسنا بإزاء...

شوكت مسلماني: قرار الكنيست برفض الدولة الفلسطينية صفعة على وجه المجتمع الدولي

مجلة عرب أستراليا- شوكت مسلماني: قرار الكنيست برفض الدولة...

أستراليا..إضراب آلاف المعلمين عن العمل

مجلة عرب أستراليا سيدني– أستراليا..إضراب آلاف المعلمين عن العمل

أضرب آلاف المعلمين في ولاية نيوساوث ويلز -أقدم ولايات أستراليا وأكثرها اكتظاظا بالسكان- عن العمل اليوم الأربعاء 04-05-2022 احتجاجا على الأجور وتدني التوظيف، وتسبب الإضراب في إغلاق مئات المدارس بالولاية، بعد تجاهل المعلمين المناشدات الحكومية لهم بتأجيل إضرابهم إلى ما بعد إقرار ميزانية الدولة يونيو المقبل. وشارك نحو 15 ألف معلم في المسيرة خارج برلمان نيوساوث ويلز في مدينة سيدني عاصمة الولاية اليوم الأربعاء، في حين احتج آلاف آخرون على المستوى الإقليمي.

المضربون يحملون لافتة رسموا عليها صورة دومينيك بيروت، رئيس وزراء نيوساوث ويلز، خلال مسيرة لهم في مدينة سيدني، كتبوا تحتها عبارة: العدو الأول للمدارس العامة (الأوروبية)

المعلمون يريدون مساواتهم بالعاملين في مجال التمريض والمسعفين وموظفي النقل العام، وزيادة الأجور بعد أن ظلت ثابتة منذ عام 2011، كما يطالبون بتقاضي مقابل عن عملهم الإضافي الذي يقضونه في تخطيط الدروس والأعمال الورقية الأخرى.

قال رئيس اتحاد المعلمين في نيوساوث ويلز، أنجيلو جافرييلاتوس، إن التلاميذ يتعرضون لتعطل تعلمهم كل يوم بسبب نقص المعلمين، مما أدى إلى اندماج الفصول الدراسية وحذر من أن نقص المعلمين سيزداد سوءا إذا لم تتحسن رواتبهم.

تقول الحكومة إنها خصصت 125 مليون دولار في ميزانية العام الماضي لمحاولة جذب أشخاص جدد للتدريس، لكن المعلمين المضربين يحذرون من وجود دخلاء غير متخصصين في العملية التعليمية، ويقولون إن التلاميذ يستحقون مدرسين مؤهلين في كل فصل دراسي، وإن المعلمين يستحقون ظروف عمل أفضل وراتبا تنافسيا يجذب المعلمين الذين نحتاجهم ويحتفظ بهم.

المصدر: . aljazeera.net

رابط مختصر..https://arabsaustralia.com/?p=23242

ذات صلة

spot_img