spot_img
spot_imgspot_img
spot_imgspot_img

إصدارات المجلة

العدد 47

آخر المقالات

ريما الكلزلي- قراءة في فكر الباحث ماجد الغرباوي

مجلة عرب أستراليا- بقلم الكاتبة ريما الكلزلي تجلّيات التنوّع...

أ.د.عماد شبلاق ـ الشعب يريد تعديل النظام!

مجلة عرب أستراليا- بقلم أ.د.عماد وليد شبلاق-رئيس الجمعية الأمريكية...

كارين عبد النور- الحسم لـ”الدونكيشوتية” والفرز السياسي في “مهندسي بيروت”

مجلة عرب أستراليا- بقلم الكاتبة كارين عبد النور «ما رأيناه...

أستراليا بلد التكامل الاجتماعي رغم تهديدات التطرف والإرهاب

أستراليا بلد التكامل الاجتماعي رغم تهديدات التطرف والإرهاب بقلم صاحبة...

أ.د.عماد شبلاق- إجراءات التجنيس والتوظيف والتسكين … طلبات أصبحت مرهقة لكثير من المهاجرين!

مجلة عرب أستراليا- بقلم أ.د.عماد وليد شبلاق- رئيس الجمعية...

أستراليا.. أنثوني ألبانيزي يتفوق على موريسون في أول مناظرة انتخابية بينهما

مجلة عرب أستراليا سيدني- أستراليا.. أنثوني ألبانيزي يتفوق على موريسون في أول مناظرة انتخابية بينهما

المناظرة تكشف عن نقاط خلاف بين الزعيمين حول إعادة القوارب والاتفاقية الصينية مع جزر سليمان، تقدم زعيم المعارضة الفيدرالية أنثوني ألبانيزي على رئيس الوزراء سكوت موريسون بفارق خمس نقاط أول مناظرة بينهما في إطار الحملة الانتخابية.

وخلال المناظرة التي أجرتها سكاي نيوز في برزبن الليلة الماضية وبثتها أس بي أس OnDemand بالترجمة العربية، أوضح كل من موريسون وألبانيزي موقفهما حول سياسة حماية الحدود خلال المناظرة الأولى بينهما ضمن الحملة الانتخابية.

وطرح الجمهور – المؤلف من 100 ناخب لم يحسموا أمرهم بعد في كوينزلاند – أسئلة على زعيمي الحزبين حول العديد من القضايا، بما في ذلك الدعوات إلى إنشاء هيئة النزاهة الوطنية، ورعاية المسنين، والإغاثة في حالات الكوارث، والاتفاق الأمني بين الصين وجزر سليمان. وتساءل رئيس الوزراء عما إذا كان ألبانيزي قد تراجع في موقفه تجاه سياسة إعادة القوارب.

ورد ألبانيزي إنه كان عضوًا في لجنة الأمن القومي وقت تطبيق سياسة إعادة القوارب، قائلاً إن سياسة الاحتجاز خارج الأراضي الاسترالية تم تنفيذها عام 2013 عندما كان نائبًا لرئيس الوزراء.

كما برزت قضية توقيع الاتفاقية الأمنية بين جزر سليمان والصين كقضية خلاف بين زعيمي الحزبين الرئيسين سكوت موريسون وانثوني البانيزي خلال المناظرة الأولى التي جرت بينهما في برزبن الليلة الماضية.

واتهم ألبانيزي الحكومة بأنها كانت بطيئة للغاية في استجابتها، وانتقد قرارها بإرسال وزير المحيط الهادئ فقط زيد سيسيلجا إلى جزر سليمان.

وفي معرض رده على هذا الاتهام، قال رئيس الوزراء إن أنثوني ألبانيزي لا يدعم أستراليا. وبعد انتهاء المناظرة، قال 35 في المائة من الجمهور أنهم يدعمون سكوت موريسون ، و 40 في المائة يؤيدون أنتوني ألبانيزي و 25 في المائة لم يحسموا أمرهم بعد.

المصدر:sbs arabic24

رابط مختصر..https://arabsaustralia.com/?p=23039

ذات صلة

spot_img