آسيا الموسوي- “2021م”خُلاصة عَام لمْ يَحمِلْ التَّغييِّر المُنْتَظَرْ

مجلة عرب أستراليا سيدني- “2021م”خُلاصة عَام لمْ يَحمِلْ التَّغييِّر المُنْتَظَرْ

بقلم الكاتبة آسيا الموسوي- أستراليا

 

يقفُ العالم على مشارف نهاية  العام الثاني من عهد سَيطرة وباء كورونا، و يستعد إلى الدُّخول في عامه الثَّالث مع النّسخة المتحورة منه ” أوميكرون”.

السُّلالة الجديدة من فيروس كورونا تُشغل العالم، الذي سيدخل العام الجديد بِحالة ٍمن القلق من تأثيرها، وقدرة اللُّقاحات على تثبيط نشاطها، و حماية المصابين بها.

خلاصة عام لم يختلف عن العام الذي سبقه,  مملوٌء بِأحداث وصِفَتْ بِدراماتيكية، و مأساوية, يمكننا القول: لقد  عشنا هذا العام سابقاً؛ فلم يأتي بِالجِدَّيد، و لا بالتّغيرات التي كان العالم  مُتأمِلاً بِتحقيقها.

بداية العام  من شهر كانون الثَّاني الذي شَهِدَ خروج المملكة المتحدّة رسمياً من الاتحاد الأوروبي بعد  تطبيق اتفاقية التّجارة، والتّعاون المعروفة بالبريكست .

شَهِدَ الشَّهر نفسه تنصيب الرَّئيس السَّادس، و الأربعين للولايات المتحدّة الأميركية <جو بايدن> متسلماً ولاية حافلة بالأحداث الدّرامية للرَّئيس الأسبق <دونالد ترامب>.

أما شهر شباط – فبراير الذي كان هادئ نسبياً, هدوء ما قبل العاصفة؛ فقد شهد هبوط  مركبة ناسا برسيفيرنس على سطح المريخ حاملةً مروحية ” انجينويتي”.

ليأتي شهر مارس- آذار مع جنوح سفينة الحاويات <إيفرغيفن> في وسط قناة السُّويس معطلاً حركة الملاحة في الاتجاهين، و مسجلاً خسائر اقتصادية هائلة.

و في مصر أيضاً سُجل حادث تصادم قطارين في محافظة <سوهاج> خلف على أثره وفاة، و إصابة العشرات.

أما شهر أبريل- نيسان؛ فقد شهد وفاة الأمير <فيليب> دوق إدنبرة، و زوج الملكة إليزابيث الثّانية عن عمر تسعة وتسعين 99عاماً.

انتقالاً إلى شهر مايو- أيار الذي شهد أكثر الأحداث دموية في تفجيرات استهدفت مدرسة طالبات في ولاية <كابول> أفغانستان؛ ما أدى إلى مقتل ثمانية و ستين شخصاً، و إصابة مئة وخمس وستين 165 آخرين أغلبهم من الطّالبات دون سن الثّامنة عَشَر.

و لعل أبرز أحداث شهر أيار, كانت المواجهات بين جيش الاحتلال الاسرائيلي، و فلسطينيين من حي الشِّيخ جراح, بعد تصاعد التّوتر؛ بشأن الإجلاء المحتمل لعائلات فلسطينية من منطقة يُطالب بها مستوطنون اسرائيليون.

اجتاحت مواقع التَّواصل الاجتماعي صور، ومقاطع فيديو تُوثق الاشتباكات التي وصل صداها إلى كلِّ  أنحاء العالم، إذ تَصدَّر هاشتاغ# أنقذوا حي الشيخ جراح/ باللُّغتين العربية، والانجليزية قائمة أكثر الرُّسوم انتشاراً في العالم.

أما شهر يونيو- حزيران، فقد شهد غرق  كبرى سفن نقل  البترول في البحرية الإيرانية, السفينة  (آي آر آي إس) في خليج عمان بعد نشوب حريق فيها، و نجاة طاقمها.

شهر يوليو- تموز كان كارثياً على القارة الأوروبية بعد أن اجتاحت أمطار غزيرة ،و فيضانات مدمرة القارة  خلفت ما لا يقل عن مقتل مئة و ثمانين شخصاً.

و الشَّهر نفسه كان كارثي أيضاً على لبنان بعد انقطاع التَّيار الكهربائي بالكامل عن أكثرية المناطق ,و الذي تسبب في وفاة بعض الأشخاص في المستشفيات، فساد الطَّعام داخل الثلاجات، إفساد الأدوية المخزنة ، و مازالت المعاناة مستمرة يحاول الشَّعب اللبناني جاهداً أنْ ينجوا منها، و ذلك بعد انهيار اللَّيرة اللُّبنانية، و بدأ أزمة اقتصادية خانقة ما تزال مستمرة إلى يومنا هذا.

و في شهر أغسطس- آب ضرب إعصار بقوة 7.2 على مقياس ريختر هايتي، و تحديداً منطقة( بوتي ترو دونيب)  خلفت أضراراً هائلة، و خسائر مادية، و مئات من الضحايا.

و شهد الشهر نفسه انهيار الحكومة الأفغانية،  واستعادة حركة طالبان السَّيطرة على البلاد، و ذلك إثر انسحاب الجيش الأميركي، و مغادرة الرّئيس الافغاني <أشرف غني>, وما تلاه من إعدامات علنية, واغتيالات، وعودة إلى نظام حياة طالبان القديمة.

و من أكثر الصور التي حُفرت في ذاكرة العالم هي صورة  مواطنين أفغان يحاولون الهرب بطريقةٍ هستيريةٍ جعلت بعضهم يتمسك بِعجلات طائرة أمريكية كانت على وشك الإقلاع،  تساقطهم من السَّماء،  حيث لقوا مصرعهم الفوري.

و في سبتمبر- أيلول أَعلن عن تشكيل الحكومة اللُّبنانية بِرئاسة <نجيب ميقاتي> و ذلك بعد مرور ما يزيد عن عام على استقالة الحكومة السَّابقة.

 

أما شهر أكتوبر- تشرين الأوَّل؛ فقد سجل حصول الكاتب <عبد الرزاق قرنح >على جائزة نوبل العالمية في الأدب.

و سجل الشهر نفسه شللٌ تقنيٌ عالميٌ بشبكة الانترنت,  لاسيما في تطبيق الفيس بوك.

و في شهر نوفمبر- تشرين الثَّاني؛ فقد تمَّ تدمير القمر الاصطناعي كوزموس 1408 بَوساطة سلاح روسي مضاد للأقمار الاصطناعية و تحوله إلى حطام فضائي.

و ها نحن لم نبلغْ بَعِد نهاية شهر ديسمبر كانون الأوَّل  الذي بدأ بثوران بركان <سيمرو> في جزيرة جاوة في اندونيسيا مخلفاً أضراراَ هائلة، و مسجلاً مقتل أكثر من أربعة وثلاثين 34 شخصاً، و إصابة ما يقارب المئة وسبعين 170 آخرين.

و أنباءٌ عن انتشار متحور فيروس كورونا الجديد “أوميكرون” في أستراليا ،  على شكلِ تطوّر يمثّل اختباراً لِخطط إعادة فتح الاقتصاد مع ارتفاع الإصابات في سيدني إلى ثلاثة عشر 13، في حين رصدت ولاية <كوينزلاند> حالة يشتبه بِأنّها مصابة بالمتحوّر الجديد.

وفي الأحداث التي وصفت بالمأساوية؛ لقي ستة أطفال مصرعهم، وأصيب أربعة آخرون في سقوط على بعد حوالي عشرة 10 أمتار من قلعة قفز في ولاية <تسمانيا> الأسترالية؛ و ذلك بسبب الرّياح التي تهب على القلعة، وتضخم الكرات في الهواء.

كما شهد العام الفائت معضلات اجتماعية كثيرة، و مشكلات عالمية  مؤملاً بِحلولٍ لها من فيروس كورونا إلى الاحتباس الحراري إلى انتشار الأسلحة النّووية, عسى أن نبدأ عامنا الثّالث بعد العشرين بِفسحةِ أمٍل، و أخبار سارة التي طال انتظارها.

 

 

رابط مختصر..https://arabsaustralia.com/?p=20978